النسخة الثانية ضمت أنشطة مبتكرة تلبي احتياجات المرأة

يومان مع الصحة واللياقة والسعادة في «دبي للسيدات»

صورة

على مدار يومين، نظم نادي دبي للسيدات للعام الثاني على التوالي فعالية ردهة الصحة واللياقة، التي تهتم بتفاصيل تخص المرأة، وتسهم في إسعادها. وسلطت الفعالية التي استضافها النادي، في مقره بمنطقة جميرا بدبي، الضوء على تعزيز مفهوم الصحة الشاملة لدى المرأة من خلال أربع جلسات قدمها خبراء واختصاصيون.

وأكدت مديرة النادي للسيدات لمياء عبدالعزيز خان، أنه ترجمةً لتوجيهات حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، رئيسة نادي دبي للسيدات، يحرص النادي على مواكبة كل جديد يهم المرأة، وإسعادها بفعاليات تلبي احتياجاتها الصحية والرياضية والاجتماعية والثقافية.

وأشارت إلى أن النادي يسعى إلى أن يكون منصة متكاملة لتوفير البيئة الداعمة للمرأة في كل المجالات، من خلال برامج وفعاليات متنوعة تلبي كل اهتماماتها، مؤكدةً أن النجاح الذي حققته فعالية ردهة الصحة واللياقة العام الماضي، كان عاملاً مشجعاً لعودتها هذا العام بطريقة مبتكرة تقدم للعضوات والزائرات قيمة مضافة، وتجربة متكاملة ذات أثر مستدام، من خلال تركيزها على التفاصيل الصحية للمرأة، ونظامها الغذائي السليم، مع تشجيعها على ممارسة التمارين الرياضية والاستفادة من أحدث برامج وحلول اللياقة البدنية المتطورة.

وأشارت لمياء خان إلى إطلاق وتنظيم النادي العديد من المبادرات والفعاليات المبتكرة على مدار العام، والتي تستهدف تحقيق مصلحة المرأة، وتتواكب مع استراتيجيته وأهدافه الرامية إلى أن يكون دائماً بين مصاف أكثر النوادي المخصصة للمرأة تميزاً على مستوى العالم.

واشتملت الفعاليات على فحوص طبية مجانية، واستشارات في التغذية الصحية للمرأة والطفل، وجلسات تأمل، ونصائح في الصحة والجمال، وحصص في اللياقة البدنية الجماعية، وحصص الزومبا، إضافةً إلى برنامج حافل بفعاليات وأنشطة للأطفال تتضمن حصصاً في فن الطبخ.

وخلال اليوم الأول للفعالية، سلطت الدكتورة فريال لوهار في جلسة عن «النوم الصحي» الضوء على التأثير الإيجابي للنوم بقدرٍ كافٍ على وزن الإنسان، والحفاظ على جهاز المناعة وتنشيط الدورة الدموية والوقاية من مشكلات القلب. وتناول طبيب الأسنان مايكل زيغلر، خلال جلسة ثانية، التأثيرات السلبية والإيجابية لطريقة المضغ.

بينما في اليوم الثاني، طرحت أخصائية التغذية شيرين وطفة التحديات والحلول المتعلقة بالوزن خلال جلسة «أسباب السمنة»، فيما تناولت مدربة التنمية البشرية غلوريا حليم أساليب ومكونات الغذاء الصحي الذي يجب أن يتبعه المرء كي يعيش حياة صحية.


لمياء عبدالعزيز خان:

«هدف (دبي للسيدات) أن يكون بين مصاف أكثر النوادي المخصصة للمرأة تميزاً عالمياً».

طباعة