المعرض يستعدّ مبكراً لدورة اليوبيل الفضي

63 ألف زائر لـ «واحة السجاد» في دبي

صورة

نجحت الدورة الـ24 لمعرض واحة السجاد 2019، التي اختتمت أخيراً، في استقطاب نحو 63 ألف زائر خلال فترة انعقاد المعرض، على مدار 26 يوماً، في منطقة سيتي ووك بدبي.

ونظمت جمارك دبي المعرض هذا العام تحت شعار «حيث يلتقي الفن والإبداع»، على مساحة 3100 متر مربع، ضمت 15 ألف قطعة سجاد بقيمة مليار درهم، موزعة على 39 منصة.

وقال مدير جمارك دبي، أحمد محبوب مصبح: «يعد معرض واحة السجاد منصة عالمية توفر لتجار السجاد والمستثمرين فرصة ذهبية لتسويق منتجاتهم»، مشيراً إلى أن النسخة الـ24 تُظهر التطور الذي حققته جمارك دبي للارتقاء بالمعرض، منذ انطلاقته في عام 1996، إذ أصبحت دبي من أهم المراكز التي تحتضن هذه التجارة على المستوى العالمي.

وأكد مصبح البدء في التحضير المبكر لتنظيم الدورة المقبلة، والاحتفال باليوبيل الفضي، ومرور 25 عاماً على هذا الحدث، والاحتفاء بما تم إنجازه خلال الدورات الماضية والخروج بنسخة متميزة.

وضمّ المعرض في دورته الأخيرة العديد من الأنشطة المصاحبة، من أبرزها فعاليات الدورة التدريبية «حرفتي ثروتي»، إحدى المبادرات المشتركة بين جمارك دبي وهيئة تنمية المجتمع، التي هدفت إلى التمكين المالي للمواطنات، من خلال تزويد المستفيدات بمهارات حرفية في صناعة السجاد، تتيح لهن القدرة على بدء مشروعات صغيرة، ودخول سوق العمل. وأشرفت على تدريب المشاركات سهيلة الخزعلي، من أولى الإماراتيات اللواتي اقتحمن مجال صناعة السجاد في الدولة، إذ استفاد من الدورة 27 سيدة من المتعاملات مع هيئة تنمية المجتمع، بما في ذلك سيدات من أصحاب الهمم وكبار مواطنات.

من جهتها، أكدت مديرة إدارة القيمة الجمركية في جمارك دبي رئيسة اللجنة المنظمة لمعرض واحة السجاد 2019، فريدة فاضل، أن المعرض حظي بمشاركة واسعة من العارضين، وشهد إقبالاً من الزوار للتعرف إلى أجود أنواع السجاد، خصوصاً القطع النادرة منه، مشيرة إلى أن «واحة السجاد» ضم قطعاً عتيقة، منها أغلى سجادة بالمعرض، وبلغت قيمتها نحو 1.8 مليون درهم، وتميزت بمواصفات خاصة، إذ احتوت على ثلاثة كيلوغرامات من الفضة وكيلوغرامين من الذهب.

ونوهت فاضل بالفعاليات التي نفذت خلال «واحة السجاد»، ومن بينها رسم جدارية عن عام التسامح، شكّلها الزوار بكرات الصوف، وهدفت الفعالية إلى تعزيز دور الإمارات عاصمةً عالميةً للتعايش والتلاقي الحضاري.


أحمد محبوب مصبح:

«المعرض منصة عالمية توفر لتجار السجاد والمستثمرين فرصة ذهبية لتسويق منتجاتهم».

15

ألف قطعة سجاد بقيمة مليار درهم، عُرضت في «واحة السجاد 2019».

طباعة