سفينة الملكة إليزابيث الثانية تستضيف الفعالية الفنية «كانفس»

ناجيات من السرطان وطلبة يصممون لوحة ترابط عالمية في دبي

أطياف من أعمار وفئات مختلفة شاركت في تصميم اللوحة. من المصدر

شهدت الفعالية الفنية «كانفس»، التي نظمتها جمعية أصدقاء مرضى السرطان، أخيراً، في سفينة الملكة إليزابيث الثانية، الفندق العائم الذي يرسو بشكل دائم في دبي، مشاركة عشرات الناجيات من مرض السرطان، وفتيات مفوضية مرشدات الشارقة، وطلبة من مدرسة الزهور الخاصة، في تصميم لوحة فنية واحدة تمثل الكرة الأرضية، في دلالة رمزية على الترابط بين شعوب العالم.

وأتاحت الفعالية للمشاركين فرصة لإطلاق العنان لمهاراتهم ومواهبهم الفنية الإبداعية في تصميم هذا العمل الفني، مستوحين أفكارهم الإبداعية ورؤاهم البصرية من البيئة الإبداعية التي وفرها لهم الفندق العائم «كوين إليزابيث 2 دبي».

وهدفت الفعالية إلى تسليط الضوء على أهمية الفن، ودوره في تعزيز التفاهم والترابط بين البشر، لاسيما الذين يعانون ظروفاً صحية صعبة، ويرزحون تحت وطأة المرض، فضلاً عن توظيف العمل الفني المشترك في التعبير عن الترابط العالمي، وتأكيد أهمية الفن في خدمة القضايا الإنسانية النبيلة.

وتأتي الفعالية، التي أقيمت بمشاركة أفراد من أطياف وأعمار مختلفة، انسجاماً مع احتفالات الدولة بعام 2019 عاماً للتسامح، للتعبير عن التكاتف والتضامن الاجتماعي مع مرضى السرطان، ودعم قضيتهم الإنسانية، من خلال تبني نهج طويل الأجل، يسهم في شفائهم من المرض، ما شجع المشاركين في الفعالية الفنية المجتمعية على العمل بجد لتعزيز التواصل في ما بينهم، من خلال التعبير الفني.

وستعرض اللوحة العالمية خلال الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية أبوظبي 2019، الذي ستنطلق فعالياته في 14 مارس المقبل باستاد مدينة زايد الرياضية في العاصمة أبوظبي.

• 14 مارس المقبل ستعرض اللوحة خلال الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية أبوظبي 2019.

• الفعالية هدفت إلى تسليط الضوء على أهمية الفن، ودوره في تعزيز التفاهم والترابط بين البشر.

طباعة