«ك كافيه» مشروع عائلي أطلقه «ماجد» مع زوجته وشقيقه

إماراتي يصنع القهوة لـ 62 جنسية في «إكسبو 2020»

صورة

أطلق الشاب الإماراتي ماجد محمود بن عيسى علامته التجارية «ك كافيه» من مكتب إكسبو 2020 دبي، في دبي الجنوب. وتتلخص فكرة «ك كافيه» في توفير مذاق خاص ومميّز للقهوة ذات المواصفات عالية الجودة بأسعار معقولة وفي أجواء مميّزة داخل الشركات والمؤسسات الحكومية أو الخاصة.

ويتسنّى للمئات من الموظفين والاستشاريين العاملين في مكتب إكسبو 2020 دبي، الذين ينتمون لـ62 جنسية، الاستمتاع بمذاق القهوة اللاتينية، وقضاء لحظات مرحة على أنغام الموسيقى اللاتينية، ثم العودة إلى مكاتبهم لمواصلة العمل، بعد استراحة قصيرة لتجديد طاقتهم.

وقال ماجد: «في عام 2013 بدأتُ الغوص في عالم القهوة، والتعرف إلى نكهاتها وأنواعها وجودتها، واكتسبتُ خبرة جيدة في هذا المجال، ومن خلال وظيفتي في إحدى المؤسسات بدأتُ أعدّ القهوة لزملائي في العمل، وكثر الطلب على القهوة التي أعدها بمختلف أنواعها، ما جعلني أفكر في إطلاق علامة جديدة والبدء في تنفيذ المشروع».

وعن شركته، قال ماجد: «هذا هو فرعنا الأول، وشركتنا عائلية، فهي مشروع مشترك مع زوجتي التي تشاركني إدارة المشروع وشقيقي، وهو شريك إداري وممول المشروع، وهي شركة صغيرة، ونطمح من خلال العمل الجاد إلى أن تتحول (ك كافيه) إلى شركة كبيرة وعالمية أيضاً»، مضيفاً «أشعر بالفخر حين أعد مختلف أنواع القهوة بيدي، وأتلقى ردود فعل المشترين الإيجابية».

وتابع ماجد: «حالفني الحظ، فأنا في مرحلة الانتقال من وظيفة لأخرى، ولديّ شهر كامل دون التزام وظيفي، وخلال هذه الفترة سأركز على أن يسير مشروع (ك كافيه) بشكل جيد»، مضيفاً «اليوم أرتدي المئزر وأعمل مع فريق العمل، وأسعى معه لتقديم خدمة مميزة، ولست أول إماراتي يرتدي المئزر فوق الزي الوطني، فثقافتنا تشجع على العمل الجاد في كل المجالات، وأدعو كل الشباب الإماراتيين لإطلاق مشروعاتهم الخاصة، فللأمر متعة لا توصف».

وحول الخطط المستقبلية، قال بن عيسى: «ننوي التوسع في دبي، ثم بقية إمارات الدولة، وبعدها إلى العالم، وانطلاقنا من مكاتب (إكسبو 2020 دبي) هو بمثابة دفعة قوية جداً، وسنعمل على أن نكون موجودين في الموقع خلال استضافة ملايين الزوار».

واختتم قائلاً: «أشكر (إكسبو 2020 دبي) على الدعم الذي قدّمه لي، حيث وفر لي المكان، وأشكره على الثقة الكبيرة، وأنا على ثقة بأن (إكسبو دبي) سيدشن عصر نهضة جديداً لدولة الإمارات».

طباعة