تأهّل للمشاركة على المستوى العالمي في البرتغال

فريق سوري يفوز بالمرتبة الأولى في «البرمجية»

الفريق السوري الفائز. من المصدر

تمكن فريق من المبرمجين الشباب السوريين من الفوز بالمرتبة الأولى، للمرة الأولى، في المسابقة البرمجية العالمية «إيه سي بي سي»، على المستوى الإقليمي (العالم العربي وغرب إفريقيا) التي أقيمت في شرم الشيخ في مصر في نوفمبر الماضي، ليتأهلوا للمشاركة على المستوى العالمي، في البرتغال أواخر مارس العام المقبل.

وانطلقت المسابقة البرمجية العالمية في عام 1971، وبدأت سورية بالمشاركة فيها منذ عام 2011، وتتضمن حل مجموعة من المسائل البرمجية تراوح ما بين 12 إلى 15 مسألة متفاوتة الصعوبة، يجب حلها بطرائق مبتكرة خلال خمس ساعات.

وتُرمَّز المسائل خلال التحدي بألوان محددة؛ وتلصق اللجنة المنظمة بالوناً بلون المسألة على طاولة المجموعة التي تحلها، لذلك تظهر القاعة أثناء المسابقة ممتلئة بالبالونات الملونة.

وحاز فريق الجامعة الافتراضية السورية (RadioActive) المؤلف من حسن جدوع، وحسين قرة فلاح، وجود زوزو، والمشرف الدكتور جعفر الخير، والمهندس إحسان الرفاعي، على المركز الأول في المسابقة البرمجية، محققاً البطولة الإقليمية وكأس المسابقة على مستوى العالم العربي، وغرب إفريقيا.

وقال المهندس إحسان الرفاعي، في حديث خاص لمرصد المستقبل، إن «المسؤولين عن المسابقة يسمّونها صراع العقول، لأنها تحتاج إلى جهد فكري كبير، وهي المرة الأولى منذ 20 عاماً التي تنتزع فيها البطولة من الفرق المصرية، وكانت الأجواء مفعمة بالنشاط والمنافسة، والتركيز على حل أكبر عدد ممكن من المسائل خلال أقصر وقت ممكن».

وأضاف أن «أول فريق من الجامعة الافتراضية السورية شارك للمرة الأولى في المسابقة العربية عام 2016، وفي العام التالي احتضنت الجامعة الافتراضية السورية المسابقة السورية كاملة، في العاصمة دمشق، وتأهل من الجامعة الافتراضية فريقان إلى المسابقة العربية، وفي العام الجاري أيضاً احتضنت الجامعة الافتراضية المسابقة للعام الثاني على التوالي، وتأهلت ثلاث فِرق تابعة لها إلى المسابقة، وشاركت بقية الجامعات السورية بأعداد متفاوتة أيضاً، وفي مسابقة العام الماضي التي أقيمَت في الصين حققت الجامعات السورية مراكز متوسطة».

وتجري المسابقة على مراحل؛ الأولى بين فِرق الجامعة الواحدة، ثم تشارك الفِرق المتأهلة من كل جامعة ضمن المسابقة على مستوى الدولة الواحدة، ثم تشارك الفِرق المتأهلة، بالمسابقة الإقليمية، وبعدها تتأهل مجموعة من الفِرق للمشاركة في المسابقة العالمية، التي تقام كل عام في دولة مختلفة

- انطلقت المسابقة البرمجية العالمية في عام

1971، وتتضمن مجموعة من المسائل يجب

حلها بطرائق مبتكرة خلال خمس ساعات.

طباعة