شاحنات ذاتية القيادة لنقل الأحجار الكلسية من المناجم - الإمارات اليوم

شاحنات ذاتية القيادة لنقل الأحجار الكلسية من المناجم

الشاحنات التجارية الذاتية القيادة تقلل التكاليف اللوجستية 40% في أميركا و25% بالصين. من المصدر

كثيراً ما يتجاهل الناس تقنية القيادة الذاتية في التطبيقات الصناعية، القائمة على نقل مواد خام من نقطة إلى أخرى. وفي هذا الإطار تعتزم شركة فولفو للسيارات تطوير ست شاحنات ذاتية القيادة موجودة حالياً بتقنيات عالية، ما يؤهلها لنقل الأحجار الكلسية الخام إلى كسارة على بعد 4.8 كيلومترات، دون أي تدخل بشري.

وتصف الشركة مشروعها الجديد بأنه «أول حل تجاري ذاتي القيادة، لنقل الأحجار الكلسية من منجم مفتوح إلى ميناء قريب». وتتحمل الشركة المسؤولية الكاملة عن نقل البضائع، وتتكفل بحل أي مشكلة تعترضها، وتعمل الشاحنات على مواصلة العمل ليل نهار.

وتستطيع شاحنة فولفو الجديدة إنشاء خرائط مفصَّلة للمنجم، بالاستعانة بنظام تحديد المواقع العالمي والرادار، إضافة لتحسين الخرائط في كل رحلة جديدة لها، ما يرفع درجة الأمان، ويجعل عملية التنقيب أكثر فاعلية. وسيسهم ذلك التوجه في انخفاض أعداد سائقي الشاحنات، ويمكن للمركبات أن تعمل دون أي تدخل بشري.

ولشركة آينرايد السويدية تجربة رائدة في هذا المجال، إذ كشفت منتصف العام الماضي عن نموذج أولي لشاحنة «تي-بود» الذاتية القيادة، وهي مصممة لشحن البضائع لمسافات طويلة، وتوجد في المقطورة التي يزيد طولها على سبعة أمتار مساحة للبضائع، لكنها تفتقر إلى مقصورة لسائق أو مشغل بشري، أو أيٍّ من مكونات حجرة القيادة المعتادة.

ويشكل الشحن هدفاً أساسياً للأتمتة، لأن نقل البضائع بالسيارات من مكان إلى مكان أبسط من النقل المدني، ولسد ثغرة النقص المتزايد بالأيدي العاملة في هذه الصناعة، بالإضافة إلى قدرة الشاحنات التجارية الذاتية القيادة على تقليل التكاليف اللوجستية بنحو 40% في الولايات المتحدة، و25% في الصين، وذلك لعدم حاجتها إلى غذاء أو راحة، وبسبب زيادة كفاءة الوقود.

أما الفائدة الكبرى فهي الأمان، فالشاحنات التجارية تقتل في الصين نحو 25 ألف شخص سنوياً، وفقاً لوزارة الأمن العام، ويُصاب نحو 30% من سائقي الشاحنات الصينيين بإجهاد القيادة في الصباح المبكر وبعد الظهيرة. وحال الولايات المتحدة كحالها، فقيادة الشاحنات تعد من أخطر الوظائف وأكثرها تسبباً بالموت، فحالات الوفاة الناتجة عن النقل بالشاحنات تمثل أكثر من ربع حالات الوفاة الناتجة عن العمل. وتبدو فكرة الأتمتة مرعبة لملايين العاملين في قطاع النقل، لكنها واقعة لا محالة.

• %30 من سائقي الشاحنات الصينيين يصابون بإجهاد القيادة، في الصباح المبكر وبعد الظهيرة.

طباعة