«الطرق» تختتم مشاركتها في «دبي للياقة» بأنشطة متنوعة - الإمارات اليوم

فعاليات «الهيئة» تواصلت على مدى 4 أسابيع

«الطرق» تختتم مشاركتها في «دبي للياقة» بأنشطة متنوعة

«الهيئة» حرصت على إشراك كل الفئات في أنشطة «تحدي دبي للياقة». من المصدر

بمشاركات رياضية ومجتمعية متنوّعة؛ اختتمت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، مشاركتها في مبادرة «تحدي دبي للياقة» التي وصلت إلى محطتها الأخيرة.

ومنذ اليوم الأول لمشاركتها في «التحدي» على ضمان ألّا تقتصر المشاركة على الموظفين بكل فئاتهم، ومنهم السائقون وموظفو مركز الاتصال، وحتى أطفال الحضانة في الهيئة فحسب، بل على إتاحة الفرصة لكل الفئات للمشاركة في الحدث.

وقال رئيس فريق الرياضة في الهيئة، عبدالرحمن الجناحي: «لقد تضمنت أنشطة الموظفين ألعاباً متنوّعة، منها كرة القدم والكريكت، ومنافسات السباحة وألعاب التحدي والحلقات الأولمبية والبولينغ، وسباقات اللياقة واليوغا والزومبا».

وأضاف: «أما الأنشطة الخارجية، فاشتمل برنامجها على زيارات إلى دار المسنين في البرشاء، ومركز راشد لأصحاب الهمم، إذ تدعم مثل هذه الفعاليات واحدة من غاياتنا الاستراتيجية وهي (إسعاد الناس)».

وأوضح الجناحي أن أنشطة «تحدي اللياقة» استمرت على مدى أربعة أسابيع، وتضمنت ألعاباً مختلفة، منها سباق تحدي التتابع والتمارين الصباحية للرجال والنساء، وقياس كتلة الجسم واليوغا والزومبا وتحدي الدراجات والمرونة في الصالتين الرياضيتين في الهيئة للرجال والنساء، وتضمنت أنشطة وألعاباً أخرى متنوعة، بالإضافة إلى تنظيم ورش توعوية عن فوائد ممارسة الرياضة للصحة البدنية والنفسية.

وأكد دعم الهيئة لجميع الفعاليات والأنشطة الرياضية والاجتماعية وغيرها من الأحداث التي من شأنها أن تعمل على تعزيز سمعة دبي، وترسخ مكانتها مدينة عالمية تحرص على إسعاد سكانها، وزائريها ممن يتوافدون إليها من جميع أنحاء العالم.

يُذكر أن «تحدي دبي للياقة»، المبادرة الرائدة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بدأت فعاليات نسختها الثانية هذا العام في 26 أكتوبر الماضي، وتختتم اليوم. وتهدف المبادرة إلى حث الناس من مختلف شرائح المجتمع على ممارسة الرياضة كل يوم لمدة 30 دقيقة على الأقل، لتحويل دبي إلى المدينة الأكثر نشاطاً والأسعد على مستوى العالم.


عبدالرحمن الجناحي:

«أنشطة الموظفين تضمنت ألعاباً متنوّعة، منها

كرة القدم والكريكت، ومنافسات السباحة وألعاب

التحدي والحلقات الأولمبية والبولينغ، وسباقات

اللياقة واليوغا والزومبا».

طباعة