«تاليسمان».. عرض بصري مُبهر يروي حكاية «دبي مول» - الإمارات اليوم

عروض وجوائز كبيرة للزوار احتفالاً بمرور 10 سنوات على انطلاق مركز التسوق

«تاليسمان».. عرض بصري مُبهر يروي حكاية «دبي مول»

صورة

عرض مُبهر من الليزر والمؤثرات الضوئية، أقيم أول من أمس، في قاعة النجمة، قدم حكاية السنوات الـ10 لدبي مول، بدءاً من الانطلاق ووصولاً الى كونه الوجهة السياحية التي تجذب 95% من زوار دبي، وواحد من أكبر مراكز التسوق في العالم، قدمت عرض تاليسمان شركة «لون روج»، التي أسسها غاي لاليبرتيه، مؤسس «سيرك دو سولي»، وجذب العرض الذي امتد الى ما يقارب 10 دقائق الحضور في المركز، فتجمعوا ليشاهدوه ويلتقطوا الصور ومقاطع الفيديو، نظراً لما يحمله من تشويق وإثارة.

قُدّم العرض على برج صغير، حيث تلاعبت الإضاءة على البرج، وراحت تتكسر وتتبدل ألوانه، الى جانب الدخان الأبيض الذي يتصاعد مع البرج ويرافق العرض. بدأ العرض مع مشاهد وصور من الصحراء، وانتقل الى الزهور التي تتفتح بألوان وأشكال مختلفة، لينتقل الى مشاهد من التسوق، والناس والحقائب، وغيرها التي تعكس المشاهد اليومية في دبي مول.

وقال المدير الفني لعرض «تاليسمان»، جان غيبير، لـ«الإمارات اليوم»، إن العرض صمم خصيصاً لدبي مول، ويقدم المستقبل الذي يحمله المركز، مشيراً الى انهم استخدموا أحدث الوسائل التقنية لابتكار العرض، لاسيما الإضاءة والليزر، وتم استخدام 120 ضوءاً في العرض، أما الختام في العرض فكان مع الاضاءات المتحركة التي كانت جسدت شكل الوردة التي تحوم حول البرج بطريقة مبهرة ومميزة. ورأى غيبير أن البرج الذي بُني للعرض يتميز بطوله الجيد في المساحة الخاصة بتقديم العرض، حيث يمكن ان يستمتع به الناس من الطوابق العليا. وحول المدة الزمنية للعرض لفت الى انها أقل من 10 دقائق بقليل، منوهاً بأن المدة متميزة لتقديم عامل الإبهار. وحول التوقعات لدى الجمهور لفت الى انهم يحرصون من خلال العرض والشركة على تقديم أحدث التقنيات، مشيراً إلى مجموعة من التحديات التي رافقت فترة التحضير للعرض، والتي قاربت السبعة أسابيع، والمتمثلة في كون التحضير داخل المركز، فكانت ساعات التحضير للعرض تتم ليلاً بعد إغلاقه أمام الزوار، كما أن الإضاءة المتحركة التي استخدمت، هي للمرة الأولى تستخدم في مكان مغلق.

الرئيس التنفيذي لشركة إعمار مولز، باتريك بوسكيه شافان، قال لـ«الإمارات اليوم»: «بداية يصعب أن نصدق انه مرت 10 سنوات على تأسيس دبي مول، فالأمر يبدو كما لو أنه تم افتتاحه بالأمس القريب، وخلال هذا الشهر سنقدم للزوار مجموعة كبيرة من الاحتفالات الخاصة».

وأضاف: «تبدأ الاحتفالات مع عروض الإضاءة مع تاليسمان، الذي يحمل الكثير من التأثيرات التي تستثمر التكنولوجيا الحديثة، كما سيكون في كل يوم فرصة للفوز، ويمكن للزوار ان يكتبوا أمنياتهم، وسنحقق في كل يوم أكثر من أمنية، سواء كانت الأمنية هدية شخصية يتمناها المرء او مفاجأة لشخص قريب، وقد تكون الأمنيات هدايا عينية او رحلات سياحية، فليس هناك من حدود للأمنيات. وكل شخص ينفق 500 درهم، سيشارك في السحب على جوائز قيّمة، ومنها ما يصل الى شقق سكنية. أما في ما يتعلق بالأزياء، فلفت الى أنه سيتم تقديم العواصم العالمية الأربع للموضة من خلال مجموعة من الفعاليات، حيث سيتم استضافة عدد من المشاهير على منصة ضخمة ستتيح التقاء المصممين أيضاً. وعن الخطة للسنوات العشر المقبلة، أكد أنه لا يطمح لأن يكون مركز التسوق الأكبر في العالم فحسب، بل الأكثر إثارة، ولهذا هناك دائماً إعادة تجديد.

 صور في العرض

حول الصور التي تم استخدامها في العرض، أكد مدير العرض، باستيان اليكسندر، لـ«الإمارات اليوم»، أنه ركز على مجموعة كبيرة من الصور التي تبرز الطاقة التي يحملها دبي مول، وكذلك التنوع في الجنسيات التي تزوره، وكذلك كيف يمكن بناء فكرة من لا شيء، فتم الاعتماد على مشاهد الصحراء الخالية في البداية، ثم تتفتح الأزهار فيها، ومن ثم تبدأ عملية البناء والإنشاء، الى أن نصل للصورة الحالية لمركز التسوق الأكبر في دبي والعالم.

120

ضوءاً تم استخدامها في العرض.

طباعة