«منزل الأوهام» يتحدّى الجاذبية في أبوظبي

الحدث يقدم تصوّرا فريدا لما يمكن أن يكون عليه بيت المستقبل. من المصدر

في تصوّر فريد لما يمكن أن يكون عليه بيت المستقبل؛ كشف «ياس مول» عن «منزل الأوهام البصرية» الذي يقدم تجربة طريفة لرواد المركز التجاري، عن طريق دمج الواقع المعزز والفن ثلاثي الأبعاد والخدع البصرية.

ويتكوّن «منزل الأوهام البصرية»، الذي يوجد بمنطقة في «تاون سكوير» في قلب المركز التجاري في الفترة ما بين 19 إلى 22 سبتمبر الجاري، من أربع غرف كل منها تقدم تجربة غريبة ومختلفة، وهي المجلس الذي يمكن من خلال الخدع البصرية التقاط صور فيه يظهر فيها الزائر وكأنه يتحدى الجاذبية ويقف رأساً على عقب، وغرفة أميس التي تم تصميمها وتوظيف الأبعاد الهندسية لها بحيث يختلف حجم الشخص وفقاً للمكان الذي يقف فيه بالغرفة، والغرفة الثالثة في البيت هي غرفة الكنز المخفي التي تمنح بفضل تصميماتها الخاصة من يقف بداخلها أو يجلس فيها حجماً أكبر ليبدو مثل العملاق. في حين تتميز الصالة بوجود لوحات تزين الجدران عندما يتم تصويرها من زاوية معينة تبدو ثلاثية الأبعاد، على أن يتم تغيير تصميمات الصالة بشكل خاص من قبل علامة تجارية مختلفة كل يوم لاستعراض أحدث التصاميم لديها، كما يمكن لزوار البيت اكتشاف جوائز سرية من خلال مسح «كود» ملصق في مناطق مختلفة بالغرف الأربع، حيث يعيد «ياس مول» حملته الشهيرة «أنفق واربح».