تضفي نظرة عصرية على المنتجات المستعملة بالماضي

حي دبي للتصميم يقدم إبداعات أنامل إماراتية في معرض بلندن

صورة

يعتزم حي دبي للتصميم استضافة النسخة الثانية من معرض «قصص الإمارات للتصميم.. الجيل القادم من الإمارات»، بمعرض لندن للتصميم في الفترة من 20 إلى 23 سبتمبر المقبل بمبنى Old Truman Brewery، وذلك بدعم من وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، على أن يتم اختيار الأعمال الفنية من قبل المصمم الإماراتي خالد شعفار.

وعقب الدورة الأولى الناجحة من المعرض، التي أقيمت في ميلانو، خلال شهر أبريل الماضي، وضع حي دبي للتصميم شعاراً جديداً للدورة الثانية بعنوان «نظرة عصرية على المنتجات والأغراض المستعملة في الماضي»، والذي يدعو المصممين الثمانية المختارين إلى البحث في أرشيفات الصور الفوتوغرافية التاريخية لدولة الإمارات، والكشف عن تاريخ التصوير الفوتوغرافي المحيط بجذور المناطق البدوية.

وكلف المصممون بتطوير أجزاء من الأرشيفات، وفق تصميمات حديثة، مع استقاء الإلهام من الأجيال السابقة في الإمارات، مع إضفاء لمسة عصرية على المنتجات والقطع، باستخدام منهجيات التصميم الحديثة وعرض التخيلات المعاصرة للأشياء التي كانت تحمل قيمة كبيرة للعائلات البدوية، التي كانت تتنقل دوماً بين الصحارى والمناطق المختلفة.

وسينشئ المصممون أعمالاً فريدة في لندن، مستوحاة من هذا الأرشيف القيم، ثم ينتقل المعرض إلى باريس كجزء من برنامج الحوار الثقافي بين الإمارات وفرنسا، ليعود بعدها إلى دبي في أسبوع دبي للتصميم، الذي يقام خلال الفترة من 12 إلى 17 نوفمبر المقبل.

وقال الشيخ سالم خالد القاسمي، وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة المساعد لشؤون تطوير المعرفة، إن «الوزارة تدعم المبادرات، التي تسلط الضوء على غنى المشهد الثقافي والإبداعي لدولة الإمارات أمام الجمهور العالمي». وأضاف: «إنه لإنجاز رائع أن نرى معرض (قصص الإمارات للتصميم: الجيل القادم من الإمارات) مع أفضل المواهب الإبداعية الإماراتية، ضمن فعاليات عالمية رائدة، بما في ذلك Salone del Mobile في ميلانو أبريل الماضي، ومعرض لندن للتصميم في سبتمبر المقبل، والأسبوع الثقافي الإماراتي القادم في باريس».

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي في حي دبي للتصميم، محمد سعيد الشحي: «نفخر بالمشاركة في معرض لندن للتصميم مرة أخرى هذا العام، وسنعرض خلاله تراث دولتنا، من خلال أعمال مصممينا المحليين، ويسعدنا النجاح الذي حققه المعرض في ميلانو هذا العام، ونتطلع إلى المشاركة في لندن وباريس؛ ثم العودة إلى دبي».

وتضم قائمة المصممين الإماراتيين المشاركين كلاً من: عبدالله الملا، مهندس معماري، وعلياء بن عمير، مصممة مجوهرات، وعلياء المزروعي، مصممة داخلية، والجود لوتاه، مصممة متعددة التخصصات، وعزة القبيسي، نحاتة ومصممة، وروضة الشامسي، مصممة داخلية، وسالم المنصوري، مصمم متعدد التخصصات، وأحمد العريف، فنان متعدد التخصصات.

سالم خالد القاسمي:

• «(الثقافة) تدعم المبادرات، التي تبرز مشهدنا الإبداعي أمام الجمهور العالمي».

محمد سعيد الشحي:

• «سنعرض خلال (لندن للتصميم) تراث دولتنا، من خلال أعمال مبدعينا المحليين».