مشروعات تخرّج تنشر البهجة في «وورهوس 421» - الإمارات اليوم

مشروعات تخرّج تنشر البهجة في «وورهوس 421»

المشروعات تنوّعت بين تصميم الوحدات السكنية والمتاحف والمستشفيات والأثاث والمنسوجات. من المصدر

استعرض طلبة برنامج التصميم الداخلي في جامعة أبوظبي، مشروعاتهم للتخرج في الجامعة، خلال حفل خاص، في معرض «وورهوس 421» بمنطقة ميناء زايد في العاصمة أبوظبي.

وأشادت لجنة التحكيم المكوّنة من أساتذة جامعيين ومختصين وخبراء في التصميم الداخلي، بمشروعات التخرج، التي تنوعت بين تصميم الوحدات السكنية والمتاحف والمستشفيات والمطاعم والأثاث والمنسوجات والأقمشة، وصولاً إلى الاستفادة من الفراغات الموجودة داخل المباني، لإشاعة قدر من البهجة والجمال عليها.

وقالت الدكتورة صديقة عبدالشكور، أستاذ مشارك في قسم التصميم الداخلي والأثاث ببرنامج الهندسة ومنسقة برنامج التصميم الداخلي في الجامعة، عن مشروعات التخرج «سعداء بما أظهره الطلبة من مستوى عالٍ من المهارة والذائقة الفنية المتميزة، إذ شاهدنا مشروعات تقدم للجمهور المزجَ المحترف بين الأنماط الفنية التراثية مع تضمينها عناصر الحداثة والراحة والعملية».

وأضافت: «نتطلع لرؤية كل طلبتنا، وهم يسهمون في إثراء مشهد التطوير العمراني لدولة الإمارات، ونشكر كادرنا الأكاديمي لجهوده في إعداد هذا الجيل المتميز».

وقالت غيد مرعي، إحدى خريجات اختصاص التصميم الداخلي: «لقد جنيت ثمرة جهودي المضنية في مشروع تخرجي الذي استغرق مني العمل لـ26 أسبوعاً، تكللت في النهاية بالنجاح». وأشارت إلى أنها استعرضت عملها أمام العديد من الأشخاص والخبراء، واستفادت من الآراء البناءة التي ستساعدها في المستقبل ضمن مجال عملها.

بينما قالت منى عمر العيدروس، إحدى خريجات اختصاص التصميم الداخلي: «لقد أمضيت أربع سنوات وأنا أتعلم وأكتسب الخبرات في جامعة أبوظبي، ووجدت كل الدعم من أساتذتي، وكان ذلك مسهماً حقيقياً في تعزيز معرفتي ومهاراتي». وأضافت «أشكر جامعة أبوظبي على منحنا فرصة استعراض أعمالنا في مساحة إبداعية ضمن (وورهوس 421)، إذ كان حفل التخرج رائعاً، واستقطب العديد من الأساتذة والضيوف لمشاهدة أعمالنا وتصاميمنا». وشملت مشروعات التخرج التي أبدعها طلبة جامعة أبوظبي تصاميم لمتاحف وحضانات ومراكز موسيقى وفنون للأطفال، ومدارس تعليم قيادة سيارات ومستشفيات ومسارح وغيرها.

طباعة