<![CDATA[]]>

«ممتلكات مايكل جاكسون» تقاضي «إيه.بي.سي»

«إيه.بي.سي» متهمة باستخدام أغنيات وفيديوهات موسيقية لجاكسون دون ترخيص. من المصدر

رفعت مؤسسة ممتلكات نجم موسيقى البوب الراحل مايكل جاكسون، أمس، دعوى قضائية ضد شبكة «إيه.بي.سي»، لاستخدام أغنيات وفيديوهات موسيقية له دون ترخيص، في تقرير خاص بثته الشبكة الأسبوع الماضي.

وأقيمت دعوى خرق حقوق الملكية الفنية، التي ذكرت أيضاً شركة «والت ديزني» المالكة لشبكة «إيه.بي.سي» كمتهم أيضاً، أمام محكمة لوس أنجلوس الاتحادية. وتستهدف الدعوى تقريراً مدته ساعتان بعنوان «الأيام الأخيرة لمايكل جاكسون»، عرض يوم 24 مايو الماضي. وتطالب الدعوى بتعويض غير محدد.

وقالت الدعوى «تمثل حقوق الملكية الفنية شريان الحياة لأعمال المؤسسة، مثلما هي الحال بالنسبة لديزني، ولكن لسبب ما، قررت ديزني أنه يمكنها استخدام حقوق الملكية الفنية الأكثر قيمة للمؤسسة مجاناً». ولم يرد ممثلون عن شبكة «إيه.بي.سي» وشركة ديزني على طلب للتعليق.

وتوفي جاكسون، المعروف بلقب «ملك البوب»، عام 2009، جراء جرعة مخدر زائدة، وكان عمره 50 عاماً.

وأثارت مؤسسة ممتلكات جاكسون اعتراضات على التقرير التلفزيوني قبل عرضه الأسبوع الماضي. وبحسب الدعوى، أبلغ محام لشركة ديزني المؤسسة بأن استخدام موسيقى الملكية الفنية هو «استخدام عادل»، لأن التقرير ذو طبيعة وثائقية. ووصفت المؤسسة كلام المحامي بأنه «حجة سخيفة».