EMTC

ينطلق 16 مارس بمشاركة عارضين من 20 دولة

«أيام التصميم دبي».. عدد غير مسبوق من المشاركات

صورة

تنطلق الدورة الرابعة من «أيام التصميم دبي»، المعرض الوحيد المتخصص في فن التصميم بالشرق الأوسط وجنوب آسيا، في 16 مارس المقبل، مع عدد غير مسبوق من المشاركات، إذ يستقبل المعرض خلال دورته المرتقبة الـ 44 من صالات التصميم عارضين من حول العالم يقدمون تصاميم حديثة ومعاصرة وإبداعات حصرية جميعها متاحة للاقتناء.

دعم وشراكة

لايزال المعرض يحظى بدعم من الجهات الراعية منذ تأسيسه عام 2012، بما في ذلك الشراكة الاستراتيجية مع هيئة دبي للثقافة والفنون، ودار المجوهرات الفرنسية الراقية «فان كليف أند آربلز»، التي ستعرض مجموعة مثيرة من الأحجار الاستثنائية من مجموعة «بيير دو كاراكتير»، و«إعمار»، و«أودي»، التي تتعاون جميعها لتوفير الفرصة للزوّار للاستمتاع بالقطع المعروضة لكبار المصممين والمصممين القادمين لأول مرة إلى المعرض.

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2015/01/250906.jpg

ويشكل «أيام التصميم دبي» أحد أبرز معالم نمو ونضج مشهد فن التصميم في الإمارات، إذ يستضيف في دورته المرتقبة 22 صالة من صالات التصميم الفنية التي شاركت في الدورة السابقة مثل «كاربنترز وركشوب غاليري» (باريس/لندن)، و«ساوثرن جيلد» (كيب تاون)، و«أرت فاكتوم» (بيروت)، و«بروتشد كوميشينز» (ملبورن)، إلى جانب 11 عارضاً يشاركون للمرة الأولى، بما في ذلك المشاركة الأولى في المنطقة لـ «ديفيد جيل جاليريز» (لندن)، و«غاليري إف يو إم أي» (لندن)، بالإضافة إلى «غاليري أوول» (بكين/لوس أنجلوس)، و«تشامبر نيويورك» (نيويورك)، و«غاليري سيلبريز» (باريس)، ومجموعة «فيونا بارات – كامبل برايفيه» (لندن).

وقال مدير معرض «أيام التصميم دبي»، سيريل زاميت «مع النمو الذي يشهده المعرض العام تلو الآخر، يواصل (أيام التصميم دبي) دوره في نشر الوعي والمعرفة بقطاع فن التصميم في دبي والشرق الأوسط، باعتباره مركزاً عالمياً للثقافة»، مضيفاً «ستشهد الدورة المقبلة في شهر مارس المشاركة الأوسع والأكثر تنوعاً من قبل العارضين والمصممين من 20 دولة من حول العالم، وأعمالاً مثيرة للاهتمام وذات آفاق جديدة، وفرصاً أكبر لتعزيز الممارسات المرتبطة بفن التصميم، ويوفر المعرض للجمهور وعشاق فن التصميم فرصة فريدة للقاء المصممين، واقتناء التصاميم المعروضة وأيضاً طلب تصميم قطع جديدة حصرية للأفراد أو الشركات».

ويؤكد «أيام التصميم دبي» بداياته الشرق أوسطية من خلال مشاركة 11 من أهم الاستوديوهات الفنية وصالات العرض والشخصيات المرموقة في عالم التصميم من الإمارات العربية والخليج العربي. ويشمل ذلك المشاركة الأولى لـ«1971» (الشارقة)، و«ناينتينث سينتشري أنتيكس» (دبي)، بالإضافة إلى إطلاق استوديو تصميم «الجود لوتاه». وتحتفي دورة هذا العام بالذكرى العاشرة للمصممة اللبنانية ندى دبس، فضلاً عن التدشين الإقليمي الأول لسلسلة جديدة من المزهريات التي تعرضها «وينر سيلبر مانوفاكتر» للمعمارية العالمية من أصل عراقي زها حديد، التي ستعرض تصاميم «ليكويد» الاستثنائية في جناح صالة «ديفيد جيل غاليريز» (لندن).

ويتمم النكهة الشرق أوسطية للحدث عروض من «أوثينتيك آرت غاليري» (دبي)، وصالة «مُدن» (الرياض ودبي)، و«دار نقش للتصميم» (عمان)، «نقاش غاليري» (دبي)، بالإضافة إلى «تشكيل» (دبي)، ومبادرة فاطمة بنت محمد بن زايد (دبي وأبوظبي)، وفادي سري الدين (دبي)، ومجوهرات من «شمسة العبار» (دبي).

وينظم الحدث في موقعه عند قاعدة «برج خليفة»، أعلى ناطحة سحاب في العالم، الذي يشكل عماد «وسط مدينة دبي»، المشروع الأبرز لشركة «إعمار العقارية» والذي يوصف بقلب العالم الحاضر، وسيحظى الزوار خلال الأيام الخمسة للمعرض بفرصة استكشاف المعروضات والاستفسار عنها وتجربتها والتفاعل مع الصالات العارضة والمصممين من أستراليا، والصين، والأردن، والسعودية، ولبنان، وهولندا، وجنوب إفريقيا، وتايوان، بالإضافة إلى أوروبا والأميركيتين، ما يظهر بوضوح الانتشار العالمي للمعرض.

طباعة