"حائط العلكة" أقذر المعالم السياحية في أميركا

    يعتبر حائط العلكة من مناطق الجذب السياحي الغريبة في الولايات المتحدة، ومن أكثر مناطق العالم السياحية الملوثة بالجراثيم، بسبب تراكم قطع العلكة على هذا الحائط الذي يبلغ طوله 21 متراً.

    تم تأسيس هذا الحائط في بداية التسعينيات في مدينة سياتل الأميركية، كنوع من التسلية من طرف رواد المسرح المتواجد بالقرب من الحائط، حيث كانو يقومون بلصق العلكة على الحائط خلال انتظارهم في الطابور الطويل لقطع التذاكر.ومع مرورر الوقت تراكمت العلكة على الحائط واتخذت أشكال عشوائية جميلة بسبب اختلاف وانسجام ألوانها، كما قام بعض الأشخاص بكتابة أسمائهم بالعلكة ورسم قلوب وورود للتعبير عن حبهم .

    انتقدت وسائل الإعلام المحلية والعالمية هذا الحائط ووصفته بحائط العار الذي يثير الاشمئزاز وطالبت بهدمه. كما قامت البلدية بتنظيف هذا الحائط مرتين بشكل كلي، ثم توقفت بعد الإعتراض الشديد من قبل السكان المحليين والسياح الذين اعتبرو العلكة الملصقة على الحائط شكلا من أشكال الفن، كما قام بعض الفنانين المشهورين بعمل أعمال فنية مميزة من العلكة ولصاقها على الحائط. الأمر الذي اكسب الحائط شهرة واسعة وتحول الى نقطة جذب سياحي مهمة في مدينة سياتل .

    طباعة