جلسة لعب لـ «الأمير الصغير» مع 10 أطفال

كان الأمير جورج ابن دوق ودوقة كامبريدج على موعد مع نحو 10 أطفال من نيوزيلندا، في عمره نفسه، للعب بمقر الحكومة في ولنغتون، أمس.

وأظهرت الصور كيت، دوقة كامبريدج وهي تحمل جورج في بداية جلسة اللعب، التي بدأت بعد ظهر أمس. وبدا جورج، الذي كان يرتدي شورتا وقميصاً أبيض مهتماً باللعب مع الاطفال الآخرين، إذ كان يحاول الوصول لليلي جراي وهي في أيدي والدتها آلانا. ومارس جورج تميزه الملكي (أو تجاهل الطفل لحقوق الملكية)، إذ انتزع دمية ماري لو الخشبية من طفل، وألقى بها على الأرض قبل أن تقوم كيت المبتسمة بالتقاطها، وإعادتها إلى صاحبها.

 

طباعة