يفقد وعيه بسبب إصرار عائلته على تزويجه

غاب شاب صيني عن الوعي على متن قطار في طريق ذهابه إلى منزل أسرته، بسبب الضغوط المستمرة التي يعاني منها، كي يتزوج.

وذكرت صحيفة "غلوبال تايمز" الصينية، أن الشاب الذي عرف باسم هوانغ وعمره 36 عاما، غاب عن الوعي على متن قطار قبل محطة الوصول إلى بلدته بينغشيانغ في ولاية غيانغشي.

واضطر موظفون على متن القطار لإنعاش الشاب الذي أصيب بتوتر شديد بعد أن اكتشف أن والديه قد أعدا له مواعيد مع فتيات في البلدة ليختار منهن العروس الملائمة.

وأشار هوانغ إلى أن والديه يضغطان عليه للزواج منذ أن تخرج من الجامعة، ولهذا السبب اختار الانتقال للسكن في مقاطعة هنان.

وقال إنه وافق على العودة إلى البيت لقضاء فرصة مهرجان الربيع، بعد أن وعده والداه أنهما لن يتدخلا في حياته، وحين اتصل بقريبه ليلاقيه في محطة القطار، اكتشف أنهما لم يلتزما بوعدهما ورتبا له مواعيد غرامية، ففقد وعيه من شدة الغضب.

طباعة