الهواتف النقالة أقذر من "المراحيض العامة" بـ18 مرة

ابتكرت شركة "فون سوب" الأميركية علبة لتعقيم الهواتف النقالة والتي تحمل أشعة "يو في سي"، التي تقضي على الـ"دي إن أي" للبكتيريا.

وذلك بعد أن أظهرت دراسة أن الهواتف النقالة قذرة أكثر بـ18 مرة من المراحيض العامة، كما أكد أحد مؤسسي شركة "فون سوب" الأميركية، دان بارنز.

وحذر دان بارنز مستخدمي الهواتف النقالة في معرض الالكترونيات الدولي "سي اي اس" في لاس فيغاس، قائلاً "الهاتف حار دائماً ويوضع في أماكن قاتمة فتتكاثر البكتيريا فيه".

وتعرض هذه الشركة في معرض "سي اي اس" علبة للتعقيم تقضي على البكتيريا المتواجدة على الهاتف بالتزامن مع شحنه.

وتستخدم علبة التعقيم التي تسوقها "فون سوب" أشعة "يو في سي"، التي تقضي على البكتيريا بحيث لا تعود قادرة على الاستمرار على الهاتف.

وتباع العلبة منذ نوفمبر بسعر 49,95 دولاراً، وتحضر الشركة لعلبة أكبر للأجهزة اللوحية، بحلول الصيف.
 

طباعة