أميركي يقر بدعمه "الإرهاب"

أقر أميركي في الأربعين من العمر أمس، بأنه قدم "دعماً مادياً" وشارك في "مؤامرة إرهابية" من خلال إعداد وتدريب وتمويل أشخاص كانوا سيقومون باعتداءات في الخارج، حسب ما أعلنت وزارة العدل الأميركية.

وجاء في بيان للوزارة أن دانيل بويد المعروف باسم سيف الله، اعتقل في يوليو 2009 مع سبعة أشخاص آخرين بينهم نجليه (21 و23 عاماً).

واشتبه بأنه زار أفغانستان وباكستان بين 1989 و1992 "لتلقي تدريبات عسكرية في معسكر إرهابي بهدف الانخراط في الجهاد".

وبين 2006 و2009، اشتبه بأنه قدم دعماً مادياً لمنظمات متطرفة من الولايات المتحدة إلى الأراضي الفلسطينية بينها أموال وتدريب على استعمال السلاح ووسائل نقل أو أيضاً رجال.

وأوضحت الوزارة أن الحكم بحقه سيصدر في مايو المقبل. وقد يصدر بحقه حكم بالسجن مدى الحياة.

طباعة