شريط جنسي لفنان أندونيسي يوقعه في الأسر

 أصدرت محكمة إندونيسية أمس، حكماً بالسجن 3 سنوات ونصف على نجم الغناء المعروف باسم أريال بتيربان، بسبب فضيحة شريط جنسي.

 
وذكرت صحيفة "جكارتا بوست" أن المحكمة أصدرت حكمها بسجن المغني نازريال إلهام، المعروف باسم "أريال بتيربان" 3 سنوات ونصف بالإضافة إلى غرامة مالية بقيمة 27 ألف دولار بسبب دوره في إنتاج شريط إباحي وتوزيعه.
 
وكان المدعون قد طلبوا سجن المغني 5 سنوات.
 
وقد نفى أريال الذي سبق ونشر شريطان إباحيان له أن يكون قد وزع الشريط، قائلاً إنه سرق منه.
 
وتعتبر إندونيسيا أكبر دولة إسلامية، وتسعى الجماعات الدينية إلى فرض قوانين أكثر تشدداً تجاه ما تعتبره انحطاطاً أخلاقياً.
طباعة