بالأحمر

خطوة

د. خليفة السويدي. من المصدر

ببداية ساخنة؛ استهل برنامج «خطوة» الذي يعرض اسبوعياً على قناة أبوظبي الاولى موسمه الجديد، عبر الحلقة الماضية التي ناقش فيها مقدم البرنامج د. خليفة السويدي قضية الزنا، ورغم حساسية القضية وصعوبة الطرح، إلا ان السويدي نجح في طرح الموضوع باحترافية جعلته يجمع في الحلقة بين الرقي والالتزام، وان يناقش في الوقت نفسه القضية من جوانبها المختلفة. كما حرص د. السويدي على التنويه في بداية الحلقة انها لا تتناسب مع كل الاعمار، وقام بتكرار التنويه مرة أخرى، وهو سلوك احترافي يغيب عن كثير من مقدمي البرامج الحوارية التي تسعى الى طرح قضايا ذات خصوصية. خلال الحلقة وفي حلقات سابقة ناقش فيها قضايا حساسة، مثل ظاهرة «البويات»، والبرود الجنسي، وغيرها، ليقدم السويدي نموذجاً للبرنامج الهادف دون ملل أو ترهل، والمثير دون ابتذال، ويضرب مثلاً واضحا لمقدم البرامج الذي يمتلك أدواته، ويسيطر على مجريات عمله، لانه المعد لهذا العمل، وصاحب الرسالة التي يرغب في إيصالها الى الجمهور، وليس مجرد واجهة تردد ما قام بإعداده فريق إعداد البرنامج.

طباعة