تقتل زوجها رمياً بالرصاص أمام أطفالها الخمسة

أطلقت ألمانية في الحادية والأربعين من عمرها، النار على زوجها، في مشهد مأساوي عاشه أطفالها الخمسة، في ولاية بادن فيرتمبيرج جنوب غرب ألمانيا.

ورأى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سبعة أشهر واثنى عشر عاماً، كيف قامت الأم بإطلاق النار من المسدس الذي كان بحوزتها، على الزوج، الذي يكبرها بستة أعوام.

وقالت شرطة المدينة،أمس، إن الأم سافرت إلى منزل أبويها برفقة أطفالها بعد وقوع الحادث مباشرة، حيث تم إبلاغ الشرطة بالواقعة من منزل الوالدين.

وكان رجال الشرطة عثروا قبل ظهر أمس، على جثة الزوج البالغ من العمر 47 عاماً.

وأضافت الشرطة أن الزوجة كانت تحمل عضوية اتحاد الرماية بالمدينة، ما يخولها قانوناً حيازة السلاح.

ويخضع الأطفال حالياً لرعاية نفسية، بعد تعرضهم لهذا المشهد المروع.

وقال المتحدث باسم الشرطة الألمانية إن الحادث لابد أنه مثل صدمة للأطفال، إلا أنه لم يكشف عن المكان الذي يوجدون به أو دوافع الجريمة.

طباعة