جناح السعودية في «القرية العالمية».. بيئة عربية أصيلة

فرقة دار السامر تشارك بعروض متميزة على مسرح الجناح السعودي. من المصدر

قال المشرف على الجناح السعودي ضمن القرية العالمية في دبي إبراهيم الجابر، إن الجناح هذا العام حريص على إظهار المعالم الرئيسة للمملكة، عبر عرض منتجات متنوعة، مستوحاة من البيئة العربية الأصيلة، مثل التمور والعطور الشرقية بأنواعها، مشيرا إلى أن هذه السنة الـ11 التي تشارك بها المملكة في القرية العالمية، وتأتي هذه المشاركة في إطار الاهتمام الكبير الذي توليه حكومة المملكة لهذا الحدث الترفيهي الأهم على مستوى الشرق الاوسط، بحكم العلاقات المتينة والمتميزة التي تربط بين البلدين الشقيقين.

وأضاف الجابر «نشارك القرية العالمية هذا العام احتفالاتها بمرور 15 عاماً على انطلاقها، وحرصنا على أن تكون مشاركتنا متميزة من جميع النواحي، إذ قمنا بتغيير المعالم الرئيسة للجناح، من خلال عرض لوحة كبيرة تمثل قافلة التجارة القديمة، وإدخال ديكورات ومواد تستخدم للمرة الأولى في تاريخ المهرجانات الترفيهية والتسويقية في المنطقة»، كاشفا عن أن فرقة دار السامر ستشارك بعروض متميزة على مسرح الجناح السعودي، إذ تبدأ تقديم عروضها يومياً بداية من 20 من الشهر الجاري.

وأوضح أن تصميم الجناح السعودي استغرق ستة أشهر، إذ تم وضع أكثر من أربعة تصاميم هندسية متميزة، وتنفيذ التصاميم بدقة، علماً بأن المواد المستخدمة في عملية البناء هي نفسها المستخدمة في واجهة برج دبي وبرج العرب، وتعرف بأنها واجهات دائمة وليست مؤقتة.

ويغطي الجناح السعودي مساحة 2500 متر مربع، ويضم أكثر من 90 شركة عارضة من أكبر الشركات في المملكة والخليج، ويمتاز بفخامة الديكورات الداخلية.

طباعة