أناقة كلاسيكية ولمسات عصرية في «إبداعات»

تصاميم مميزة ضمن إبداعات 2010 .           من المصدر

ضم برنامج اليوم الثاني من «إبداعات 2010»، إحدى فعاليات الدورة الـ15 لمهرجان دبي للتسوق، أول من أمس، عروضاً للمصمم العالمي الهندي روهيت فيرما، والمصمم المقيم في الإمارات أمبر فيروز، إضافة إلى المصممة أسماء رفيق، الذين قدموا أحدث مجموعاتهم التي تميزت بالأناقة والابتكار.

وتميزت مجموعة المصمم العالمي روهيت فيرما، من فساتين السهرة، بتصاميمها المبتكرة التي تم تزيينها بالقطع الكريستالية والخرز، والتي أظهرت الحس الإبداعي الذي يتمتع به المصمم. كما أسهم المصمم فيروز في إضفاء الأناقة العصرية على العروض، حيث قدم مجموعة من الفساتين المصنوعة من الحرير الأنيق تميزت بتصاميم أنيقة وجذابة.

بينما قدمت المصممة أسماء رفيق، التي حازت جائزة «المصمم الأكثر ابتكاراً» خلال «عروض أزياء دبي» للعام الماضي، أحدث إبداعاتها التي تميزت بالأناقة والجمال.

وتُختتم اليوم عروض «إبداعات 2010» التي شارك فيها عدد من أبرز المصممين من الإمارات والعالم، إضافة إلى مصممين واعدين في قاعة «فاشين أفنيو» في دبي مول، التابع لمجموعة إعمار لمراكز التسوق، أحد الرعاة الرئيسين لمهرجان دبي للتسوق. وتقام هذه الفعالية برعاية من حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم. ويتضمن برنامج اليوم عرض جامعة بريستون عجمان، الذي يشارك فيه طلاب من الجامعة المتخصصة في مجال تصميم الأزياء في الإمارات، وتعمل على تشجيع طلابها على المشاركة في المسابقات والفعاليات المتخصصة في هذا المجال. وقام الطلاب بالفعل بالمشاركة في العديد من المسابقات، وفازوا بالعديد من الجوائز مثل: جائزة المصمم الإماراتي لعام ،2009 التي حصل عليها ماجد حسين درويش في «فاشن إكسبو أرابيا» في أبوظبي.

كما شاركت الجامعة كذلك في الذكرى 150 لعرض الأزياء «فرت فور ذا فرت»، حيث تم عرض مجموعة «هوت كوتور».

أما العرض الثاني فكان للمصمم الفلبيني المقيم في الإمارات فورن أوني، الذي عرف طريقه نحو الشهرة العالمية في مجال الموضة عندما اختارته عارضة الأزياء العالمية هايدي كلوم لتصميم 18 فستاناً خاصاً بحفل اختتام «نيكست توب موديل» في ألمانيا العام الماضي.

ومنذ ذلك الحين أصبح فورن أحد أبرز المصممين على مستوى العالم، وازداد عدد المعجبين بتصاميمه، الذين ينتمي معظمهم إلى أبناء الطبقة المخملية. ويكون ثالث العروض للمصمم الباكستاني فهد حسين الذي يتمتع بمكانة مرموقة بين أبرز المصممين العالميين، حيث عرف طريقه نحو الشهرة العالمية في عالم الأزياء منذ أكثر من أربع سنوات. وهو متخصص في الأزياء التراثية وأزياء الأعراس والأزياء المبتكرة، وعرضت تصاميمه في عدد من أشهر محال الأزياء في لندن. وحصل فهد على جائزة أفضل مصمم لعام 2009 ضمن فعاليات أسبوع أزياء باكستان. دبي ــ الإمارات اليوم

طباعة