محمد بن راشد يلتقي مسيرة كرنفالية بمناسبة الذكرى الرابعة لتولّيه الحكم

التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أمس، المسيرة الكرنفالية الحاشدة التي انطلقت عند شاطئ الممزر بمناسبة الذكرى الرابعة لتولي سموه مقاليد الحكم في إمارة دبي التي تصادف اليوم.

وترجّل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم من سيارته للقاء أبنائه وبناته من تلاميذ وتلميذات المدارس في الدولة، الذين احتشدوا منذ الصباح الباكر عند شاطئ الممزر في دبي وهم يرفعون أعلام دولة الإمارات وصور صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وصور أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وكانت فرقة خيالة شرطة وفرقة موسيقى الشرطة تتقدمان المسيرة الوطنية التي ضمت نحو 12 ألف طالب وطالبة من المدارس الحكومية والخاصة ومدارس القوات المسلحة ومراكز المعاقين.

ورفع المشاركون في المسيرة لافتات الإشادة بهذه المناسبة الغالية وبالمنجزات الحضارية التي صنعها سموه بفكره وجهده ومتابعته ورؤيته الحكيمة عند منتصف الطريق، وحيّاهم سموه ملوحاً للمشاركين بيده الكريمة وشاكراً لهم مشاعرهم الوطنية الجياشة، ومباركاً مسيرتهم نحو العلم والتعلم والتميز.

وهتف المشاركون في مسيرة الحب والوفاء بحياة صاحب السمو رئيس الدولة، وأخيه صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأدوا القسم والنشيد الوطني الإماراتي، معاهدين الله والقيادة الرشيدة على أن يكونوا مخلصين للوطن وقيادته ودستوره، رافعين علم الإمارات عالياً خفاقاً.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

  تصوير: تشاندرا بالان ــ ووام

طباعة