الألعاب النارية تضيء سماء دبي اليوم

الألعاب النارية.. فعالية ممتعة تفرح الصغار والكبار. من المصدر

تعود الألعاب النارية لتنير سماء دبي بأجمل الألوان وتعزز من الأجواء الاحتفالية التي يعيشها الجميع خلال مهرجان دبي للتسوق 2009 حيث ستقدم اليوم في التاسعة في «دبي فستيفال سيتي» لوحة فنية بديعة على مدى 15 دقيقة تقريباً يتمازج فيها بريق الألوان في السماء وانعكاساتها المتلألئة على مياه خور دبي وسط دهشة وفرحة الصغار والكبار. كما ستقدم عروض الألعاب النارية يومي الجمعة والسبت في «دبي فستيفال سيتي» وشارع السيف في التوقيت ذاته.

وتأتي الألعاب النارية برعاية «مجموعة الزرعوني»، ضمن قائمة الفعاليات الرئيسة لمهرجان دبي للتسوق، حيث رافقت هذه العروض المهرجان منذ دورته الأولى في عام  1996 وتعود زوار المهرجان على متابعتها والاستمتاع بمشاهدتها. وقال المدير التنفيذي للعمليات لمكتب مهرجان دبي للتسوق، يوسف مبارك، «تشهد عروض الألعاب النارية إقبالاً متزايداً عاماً بعد عام، لذا نحرص أن نقدم عروضاً مبتكرة ومتجددة في كل مرة، تمتع الجمهور وتتلاءم مع السمعة العالمية المتميزة التي بات يحتلها المهرجان في فعاليات التسوق والترفيه في العالم. وخلال العام الجاري ستنطلق عروض الألعاب النارية خلال أيام نهاية الأسبوع «الخميس والجمعة والسبت» من مكانين مختلفين في دبي هما: «دبي فستيفال سيتي» وشارع السيف، وذلك لضمان مشاهدتها من قبل أكبر شريحة ممكنة من الجمهور». ويحرص مكتب مهرجان دبي للتسوق على التنسيق بين منظمي عروض الألعاب النارية وجهات ومؤسسات حكومية عدة في دبي مثل: القيادة العامة لشرطة دبي، وإدارة الدفاع المدني، لضمان تنفيذ أعلى إجراءات السلامة أثناء العروض.
طباعة