نورة الكعبي: الإمارات حرصت منذ التأسيس على حماية اللغة العربية

وزيرة الثقافة والشباب: «دولة الإمارات وضعت اللغة العربية في صدارة الجهود والمبادرات الثقافية والمعرفية».

أكدت وزيرة الثقافة والشباب نورة بنت محمد الكعبي، بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، الذي يصادف اليوم، أن «دولة الإمارات ومنذ تأسيس الاتحاد، أولت أهمية كبرى للغة العربية، ووضعت مهمّة الحفاظ عليها وصونها في صدارة الجهود والمبادرات الثقافية والمعرفية التي تعمل عليها، حتى باتت دولتنا اليوم في طليعة الدول التي تعمل بشكل حثيث على حماية اللغة العربية والمحافظة عليها، ولتبقى ضمن مكانتها الأصيلة التي تليق بها، باعتبارها واحدة من أهمّ اللغات التي حافظت على استمراريتها وديمومتها في ظلّ الكثير من التحديات».

وأضافت: «تحرص وزارة الثقافة والشباب على تفعيل مختلف الجهود للاحتفال بهذا اليوم، وتكريم اللغة العربية، ومواصلة العمل على تعزيز مكانتها وحضورها، بالتعاون مع مختلف الجهات والمؤسسات الثقافية الشريكة محلياً وعربياً، ونحن ملتزمون هذا النهج من خلال عدد من المبادرات والفعاليات والبرامج التي تسهم في تعزيز مكانة اللغة العربية، ومنها إطلاق تقرير حالة اللغة العربية، بالتعاون مع مركز أبوظبي للغة العربية، كما عملنا على وضع إعلان الإمارات للغة العربية، الذي أعلنه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وقمة اللغة العربية التي تنطلق فعاليات دورتها الأولى بعد غد، إذ نتطلع من خلالها إلى تعزيز جهود محبي اللغة والحريصين عليها، بما يخدم أهم القضايا التي تمس واقع اللغة ومستقبلها، ودورها في صياغة الهوية الأصيلة للمجتمعات».

 

طباعة