«الأرشيف» يحاضر عن «التاريخ الشفاهي»

مريم المزروعي خلال المحاضرة. من المصدر

ضمن دوره التثقيفي والتوعوي بأهمية توثيق الماضي وتدوين الحاضر، نظم الأرشيف والمكتبة الوطنية دورة تدريبية في «جرد الوثائق في الجهات الحكومية»، ومحاضرة بعنوان: «التاريخ الشفاهي في الأرشيف والمكتبة الوطنية».

وقدمت الدورة التدريبية الافتراضية رئيسة وحدة تنظيم الأرشيف الحكومي في الأرشيف والمكتبة الوطنية، أمل عبدالحميد، التي ركزت على آلية جرد الوثائق في الجهات الحكومية في كل مواقع الحفظ داخل المؤسسة وخارجها.

بينما قدمت المحاضرة الافتراضية رئيسة قسم التاريخ الشفاهي في الأرشيف، ميثاء الزعابي، وباحث أول في القسم، مريم المزروعي. وتم استعراض اهتمام الأرشيف والمكتبة الوطنية بالمقابلات التي تجريها فرق التاريخ الشفاهي مع كبار المواطنين، والكثير من أعلام ورموز الإمارات ممن عاصروا قيام الاتحاد، لكي تنهل الأجيال الدروس من تجاربهم المميزة.

كما سلطت المحاضرتان الضوء على أهداف التاريخ الشفاهي، وأساليب إجراء المقابلات بالتسجيل الصوتي، وبالتسجيل الصوتي والمرئي (الفيديو)، والمعايير العالمية المتبعة، وموضوعات التاريخ الشفاهي، مثل: الحياة الاجتماعية، والحياة السياسية والإدارية، والحياة الاقتصادية والثقافية، والعمارة والفنون، وغيرها.

طباعة