«مهرجان أم الإمارات» يعود بأفضل فنون الترفيه والتجارب العائلية

«مهرجان أم الإمارات» يعتبر وجهة ترفيهية متكاملة تسلّط الضوء على قيم التنوع عبر احتضان الثقافات العالمية والإماراتية. من المصدر

تعود الدورة الخامسة من «مهرجان أم الإمارات» إلى كورنيش أبوظبي غداً، ويستمر إلى 18 ديسمبر المقبل، مع برنامج حافل من الفعاليات العائلية والتجارب الثقافية والإبداعية، والعروض الموسيقية، ومناطق الألعاب، وأفضل فنون الترفيه النابضة بالمرح والبهجة.

ويحتفي المهرجان، الذي تنظّمه دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، برؤية وعطاء سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات)، ودورها في تمكين المرأة والطفل والأسرة، وترسيخ قيم التسامح والانفتاح. ومن خلال جدول متنوع من الفعاليات والأنشطة الاستثنائية، التي يراها ويعيشها الجميع، يكرّم المهرجان المجتمع والأسرة والمرأة، ودورها في مسيرة التنمية في الإمارات والمنطقة. وتبدأ تجارب «مهرجان أم الإمارات» من لحظة وصول الزوار إلى منطقة مواقف السيارات المتميزة بتصاميم وألوان الحدث، واللافتات الرائعة التي يمكن تصويرها ومشاركتها على «إنستغرام»، وتمتد إلى منصات العروض الحية لألمع الفنانين والموسيقيين، والأعمال الفنية التركيبية، والأنشطة الترفيهية والعائلية، وخيارات واسعة من المأكولات ومناطق الألعاب والتحديات التي تلبي تطلعات الجمهور من الأعمار كافة.

ويعتبر «مهرجان أم الإمارات» وجهة ترفيهية متكاملة لا نظير لها، تسلّط الضوء على قيم التنوع عبر احتضان الثقافات العالمية والإماراتية، ومجموعة واسعة من مرافق وخدمات الضيافة ومنافذ التجزئة، إلى جانب أعمال إبداعية لفنانين من الإمارات والمنطقة والعالم.

طباعة