«ألف عنوان وعنوان» تجمع 30 ناشراً وكاتباً ورساماً

الجلسة شملت عشرات اللقاءات الثنائية على مدى 90 دقيقة. من المصدر

جمعت مبادرة «ألف عنوان وعنوان» 30 ناشراً وكاتباً ورساماً، لبحث سبل التعاون في تطوير إنتاج الإصدارات الإبداعية، في جلسة بعنوان «وسيط»، نظمتها ضمن فعاليات البرنامج الثقافي للدورة الـ40 من معرض الشارقة الدولي للكتاب.

وشملت الجلسة عشرات اللقاءات الثنائية على مدى 90 دقيقة، عرض خلالها عدد من الكتاب والرسامين أعمالهم على مجموعة من الناشرين، كما تبادل المشاركون في الجلسة الخبرات والأفكار التي تثري صناعة الكتاب في الدولة، وتسهم في تطوير إنتاج الإصدارات الأدبية.

وقالت مديرة المبادرة، مجد الشحي: «تهتم المبادرة بإصدار كتب ذات جودة عالية، من خلال مساعدة الكاتب والناشر، وكل من يعمل في صناعة الكتاب على إيجاد محتوى جيد في الإمارات، حيث تتبنى المبادرة الكثير من الأفكار الإبداعية لكتّاب أو رسامين، ونقدمها للجمهور».

وأضافت: «تمكننا مثل هذه الجلسات، التي ننظمها باستمرار، من الوصول إلى المبدعين الذين نحرص على دعمهم، إلى جانب دورها المهم في إتاحة الفرصة للكاتب بأن يلتقي الناشر ويعرض عليه إصداراته، وكذلك تمكّن الفنان من عرض رسوماته على الناشر أو الكاتب لنخرج في نهاية كل جلسة بمجموعة من الاتفاقات بين جميع الأطراف المعنية بالصناعة الأدبية».

بدورها، قالت الكاتبة هيا القاسم: «تعد هذه الجلسة واحدة من مبادرات (ألف عنوان وعنوان)، التي تتميز بمحتوى يليق بأذهان القراء، واختيارها للموضوعات التي يحتاج إليها المجتمع اليوم، حيث كانت الجلسة سلسلة وصل، ليبرز المشاركون، سواء كانوا من الناشرين أو الكتاب أو الرسامين، إمكاناتهم».

• «المبادرة» بحثت سبل التعاون في تطوير إنتاج الإصدارات الإبداعية.

طباعة