50 صالة عرض محلية وإقليمية ودولية تشارك في «فن أبوظبي»

«فن أبوظبي» تنطلق فعالياته على مدار خمسة أيام من 17 نوفمبر 2021. من المصدر

أعلن «فن أبوظبي» عن مشاركة 50 صالة عرض محلية وإقليمية ودولية، من بينها 14 صالة جديدة خلال نسخته المقبلة، التي تنطلق فعالياتها على مدار خمسة أيام، وتستضيف أعمالاً فنيةً من 19 بلداً، لتتيح أمام الزوّار فرصة استكشاف تجربة فنية وثقافية زاخرة بالتنوع والإلهام، بمنارة السعديات في أبوظبي، خلال الفترة الممتدة من 17 إلى 21 نوفمبر 2021.

وقالت مديرة «فن أبوظبي»، ديالا نسيبة: «يسعدنا استقبال مجموعة متنوعة وملهمة من صالات العرض، التي تُشارك للمرة الأولى في (فن أبوظبي)، إلى جانب صالات العرض المميزة، التي ستعاود العرض معنا هذا العام، فبعد عام مليء بالتحديات والظروف الصحية العالمية الاستثنائية، أسعدنا حقاً إصرار صالات العرض المشاركة على تقديم أعمال فريدة من نوعها، تراوح بين المعارض الفردية لفنانين مخضرمين في الفنون الحديثة من المنطقة، ووصولاً إلى صالات العرض الحديثة على الساحة، التي تتبنى رؤى جريئة في استعراض أعمال إبداعية للجيل المميز من الفنانين الناشئين».

وهذا العام، يُشرف القيّم الفني، سيمون نجامي، على قسم «ظل من ظلال الأزرق»، الذي يتطرق إلى الرؤى والأفكار المختلفة لمجموعة من الفنانين المعاصرين، من خلال لغة موسيقى الجاز، باعتبارها لغة للحوار المشترك بينهم، وسيضم هذا القسم أعمالاً فنية لكل من ريتشارد أتوجونزا والفنانة شارلين كوميونتيل عبر صالة العرض «أفري آرت» (كامبالا، أوغندا)، والفنان بيلي بيدجوكا وجويل يونكيو عبر صالة عرض «غاليري إم إيه إم» (دوالا، الكاميرون)، والفنان أبدولايا كوناتي عبر صالة عرض بريمو مارِلا (ميلانو، إيطاليا)، والفنانة نيسان كوسينتيني وجويل آندريانومياريسوا في صالة عرض «صابرينا عمراني» (مدريد، إسبانيا). ويحتضن قسم «الفن الحديث والمعاصر» 26 صالة عرض مشاركة، تستضيف مجموعة واسعة ومتنوعة من الأعمال الفنية لمبدعين وفنانين من شتى المسارات الفنية. وبجانب صالات العرض المشاركة في قسم الفن الحديث والمعاصر، سيشهد قسم «المشاريع الفنية الخاصة» مشاركة 22 صالة عرض، حيث تُقدم كل صالة عرض منها أعمالاً فنية مختارة من واحد إلى ثلاثة فنانين.

وتشهد النسخة الـ13 من معرض «فن أبوظبي» المشاركة الأولى لصالة عرض «روسي وروسي» من بين 14 صالة عرض مشاركة جديدة خلال العام الجاري.

طباعة