العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    رحلة تُسهم في تشكيل حكاية المكان والزمان

    100 ألف زائر لمتحف الحرف التقليدية في خورفكان خلال 10 شهور

    يمثل متحف الحرف التقليدية في خورفكان فرصة للزوار وعشاق التراث كي يعيشوا حياة الأوائل. من المصدر

    زار أكثر من 100 ألف ضيف متحف الحرف التقليدية بخورفكان خلال الشهور العشرة الأولى من تأسيسه، وقال عبدالعزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث: «نحن سعداء بتأسيس متحف الحرف التقليدية في خورفكان، والذي جاء ليشكل قيمة مضافة لكل مشروعات التراث في مدينة خورفكان، ويؤكد على الرؤية العميقة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، التي تعمل على صون التراث وحمايته ودور ومكانة المتاحف في استدامة الحرف التقليدية وحضورها الفاعل، ونقلها للأجيال، حيث بيئته التراثية التي تشدو بعبق الماضي، وتصور حياةً كاملةً من الصناعات الحرفية التي مارسها الآباء والأجداد قديماً، لتحكي كفاحهم في ترسيخ ثقافة شعب وحضارته».

    وأكد المسلم مكانة وقيمة وأهمية مثل هذه المتاحف، ودورها الحيوي في التشكيل المعرفي العميق لكل أفراد المجتمع والمختصين وعشاق التاريخ، حيث تلعب دوراً كبيراً في التعريف بثقافات الجماعات الاجتماعية والأمم والحضارات، من خلال عرض المقتنيات المتحفية التي تسهم في تثقيف أعداد كبيرة من الزوار، وإتاحة الفرصة للمختصين بالمتاحف للتواصل مع المجتمع، وتعزيز وزيادة الوعي بدورها في تنمية المجتمع، والتذكير بأهمية ومكانة المتاحف كوسائط تستثمر من أجل تقوية الروابط الإنسانية.

    من جانبه، قال خالد الشحي، مدير فرع معهد الشارقة للتراث في خورفكان، إن متحف الحرف التقليدية بخورفكان «جاء ليسطر لنا حكاية نعشقها ونحرص على حضورها الدائم، وعليه ننظر إلى هذا المتحف ودوره الحيوي في التأسيس لمساحات وفضاءات تراثية وثقافية متنوعة في عالم الحرف التقليدية وما يرتبط بها من فنون وإبداعات، فهنا في مختلف أقسام المتحف عرض جميل للحرف التقليدية، تعكس مختلف البيئات البحرية والجبلية وكل حرف السكان قديماً، كالطب الشعبي والحلاقة والخياطة واستخراج اللؤلؤ وتعليم القرآن واستخراج الدبس والحرف البحرية، وغيرها».

    ويمثل متحف الحرف التقليدية في خورفكان، فرصة حيوية للزوار وعشاق التراث كي يعيشوا حياة الأوائل من خلال التشكيلة الغنية والمقتنيات التي تأخذ الزائر في رحلة تراثية ثقافية.

    عبدالعزيز المسلم: «يشكل قيمة مضافة لكل مشروعات التراث في مدينة خورفكان».

    طباعة