تزامناً مع شهر القراءة

«مكتبة لكل أسرة» في الفجيرة

وفاء العنتلي: المبادرة تهدف إلى تشجيع أفراد المجتمع على القراءة المستدامة.

أطلقت جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية، أول من أمس، مبادرة «مكتبة لكل أسرة»، تزامناً مع شهر القراءة الوطني، الذي ينظم هذا العام تحت شعار «أسرتي تقرأ».

وتهدف المبادرة إلى التشجيع على القراءة باعتبارها مفتاح المعرفة والعلم والثقافة والاستنارة، فضلاً عن توفير الكتاب للجميع في إطار نشر المعرفة.

وقال رئيس الجمعية خالد الظنحاني، إن «المبادرة ستسعى إلى توزيع أكثر من 5000 كتاب ذات محتوى متميز ومتنوّع تلبي حاجة جميع أفراد الأسرة، وهو ما يجعل الكتاب في متناول الجميع خصوصاً في ظل الظروف الراهنة التي تفرضها جائحة «كورونا».

من جانبها، أوضحت المشرفة العامة على المبادرة، الدكتورة وفاء أحمد العنتلي، أن الهدف من «(مكتبة لكل أسرة) هو تشجيع أفراد المجتمع خصوصاً النشء على القراءة المستدامة، باعتبارها من أهم الركائز التي تسهم في رفع مستوى الشعوب، وتقود نحو مستقبل أكثر رقياً وتقدماً، بالإضافة إلى المساهمة في إنشاء أجيال قارئة تعزز مكانة الدولة الرائدة في صناعة المحتوى وترسيخ المعرفة».

وتوجهت بالشكر إلى الجهات التي دعمت المبادرة بمجموعة من الكتب والدراسات، مثل، مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، ومركز جمعة الماجد للثقافة والتراث، ومكتبات الشارقة، ومعهد الشارقة للتراث، مؤكدة أهمية التعاون والشراكة بين الجهات المعنية بالشأن الثقافي، من أجل بناء مجتمع المعرفة وتحقيق التنمية الثقافية في دولة الإمارات.

• 5000 كتاب ذات محتوى متميز ومتنوّع ستوزعها المبادرة.

طباعة