نظم 3 محاضرات افتراضية

قراءة وسعادة وإيجابية في الأرشيف الوطني

محاضرة السعادة والإيجابية نظمت بالتزامن مع يوم السعادة. من المصدر

على مدار ثلاثة أيام متتالية، نظم الأرشيف الوطني، أخيراً، ثلاث محاضرات عن بُعد، انطلاقاً من اهتمامه بشهر القراءة، وتشجيعاً على الاستفادة من مقتنيات مكتبة الإمارات المتخصصة، واحتفاء بيوم الطفل الإماراتي، ويوم السعادة العالمي.

وفي إطار شهر القراءة، قدّم أمين المكتبة عمر حمادنة محاضرة بعنوان: «من نوادر المكتبة: المصحف الإمام» أشاد فيها بجهود الباني المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي اهتم بالعلم والثقافة والمعرفة كمكونات رئيسة للمجتمع الحديث.

وقال: «من يدخل قاعة القراءة التابعة لمكتبة الإمارات، فإن أول ما يصافح ناظريه هي نسخة من مصحف الإمام، والذي يُعرف بمصحف (طشقند) والنسخة الوحيدة منه بعثَ بها الخليفة عثمان بن عفان - رضي الله عنه - إلى الكوفة، ثم نقلت إلى طشقند بعد اجتياح هولاكو بغداد، وأمر بطباعته المغفور له الشيخ زايد، وصدرت الطبعة الأولى منه عن دار طلاس سنة 2004».

وبالتزامن مع يوم الطفل الإماراتي قدّم الأرشيف الوطني، بالتعاون مركز أبوظبي للتوحد التابع لمؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، محاضرة افتراضية بعنوان: «حقي باللعب» تحدثت فيها أخصائي برامج تعليمية في الأرشيف هند الزعابي، عن قانون وديمة للحفاظ على حقوق الأطفال داخل الإمارات، والأهداف العامة ليوم الطفل الإماراتي.

وتطرقت المحاضرة إلى يوم الطفل الإماراتي 2021. وعرفت اللعب بأنه مجموعة من الأنشطة الجسدية والعقلية التي تعزز نمو وتنمية الصحة البدنية والقدرات والمهرات اللازمة للطفل منذ الولادة. وحثت الجهات المشاركة في يوم الطفل الإماراتي على إشراكه في أنشطتها ومبادراتها.

كما قدّم الأرشيف محاضرة افتراضية بعنوان: «تأملات في السعادة والإيجابية» بالتزامن مع يوم السعادة العالمي، أكد فيها المحاضر الدكتور منصور حبيب أن «السعي لإسعاد الناس سعادة بحد ذاتها، كما أن السعداء ينتجون أكثر، ويعيشون حياة أطول. وإذا كانت الإيجابية هي طريقة تفكير، فإن السعادة هي أسلوب حياة، والموظف الإيجابي متفائل، وواثق بقدراته، ويبادر لكي يكون دائماً في الصف الأول». وقارن المحاضر بين المتعة والسعادة، متطرقاً لأدوات التحفيز.

• عمر حمادنة قدّم محاضرة بعنوان: «من نوادر المكتبة.. المصحف الإمام».

طباعة