100 طفل ويافع يطّلعون على برامج «ربع قرن»

نظّمت مؤسسات تابعة لـ«ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين» في الشارقة، سلسلة لقاءات تعريفية افتراضية لأكثر من 100 طفل ويافع وشاب من منتسبيها، بهدف إطلاعهم على الخطط والبرامج التطويرية، التي تقام في سبيل تطوير قدراتهم الذهنية والبدنية، وإظهار مواهبهم في مختلف الفضاءات الإبداعية، بما يؤسس لجيل إماراتي قادر على تحقيق التطلعات والرؤى المستقبلية لدولة الإمارات.

واستقبلت «سجايا فتيات الشارقة» منتسبات من أطفال الشارقة، ضمن دورات وورش مخيمها الصيفي الافتراضي، التي توزعت على ستة برامج متخصصة في المسارات الستة المعتمدة في مؤسسات ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، حيث اطلعت المنتسبات على ورش المخيم: «ريادة الأعمال»، «قبلت التحدي»، «البرمجة»، «تعليم اللغة اليابانية»، «التصوير الفوتوغرافي»، «تصميم الأزياء»، «التوستماسترز»، و«التصميم الداخلي».

وجمعت «ناشئة الشارقة» منتسبين من أطفال الشارقة، ضمن مخيّمها الصيفي الافتراضي «صيفك ويانا».

ونظمت الشارقة لتطوير القدرات - تطوير، لقاءً تعريفياً للمنتسبين الصاعدين تعرفوا خلاله إلى أهم البرامج والدورات التي تنظمها «تطوير»، التي تسعى إلى تفعيل دور القيادات الشبابية، ودعم واكتشاف إبداعاتهم ومهاراتهم.

وقالت الشيخة عائشة القاسمي، مديرة «سجايا فتيات الشارقة»: «يأتي تنظيم اللقاءات التعريفية لمنتسبي مؤسسات ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، في سبيل تأهيلهم للاستعداد للمرحلة المقبلة، والتعرف إلى أبرز الخطط الاستراتيجية والبرامج التي سيخضعون لها في المؤسسات التي سينتسبون إليها».

وقالت مديرة ناشئة الشارقة بالإنابة، فاطمة محمد مشربك: «يأتي اللقاء التعريفي للمنتسبين الجدد كإحدى الفعاليات التي نحرص في مؤسسات ربع قرن على تنظيمها، ضمن استراتيجية التكامل المؤسسي، ومنهجية التعاون والعمل المشترك نحو تحقيق هدف واحد ورؤية واحدة، وهي شريك مجتمعي في بناء أجيال واعية ومؤثرة، حتى تتمكن كل مؤسسة من استكمال دور المؤسسة الأخرى».


سلسلة لقاءات تعريفية افتراضية بهدف إطلاع الأطفال على الخطط والبرامج التطويرية.

الهدف تطوير قدرات الطفل الذهنية والبدنية، وإظهار مواهبه في مختلف الفضاءات الإبداعية.

طباعة