بهدف تعزيز الصحة النفسية لـ 1400 من عناصر الإطفاء والإنقاذ

«إنتو ثروتنا» حملة لتعزيز جودة حياة أبطال الدفاع المدني

عهود الرومي وراشد المطروشي خلال مشاركتهما في الجلسة الحوارية التفاعلية. من المصدر

أطلقت وزيرة الدولة للسعادة وجودة الحياة مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء، عهود بنت خلفان الرومي، حملة «إنتو ثروتنا»، التي تنظمها الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، بالتعاون مع البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة، وهيئة الصحة بدبي، وجمعية «مع الأمل»، بحضور مدير عام الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، اللواء خبير راشد ثاني المطروشي.

وتمثل حملة «إنتو ثروتنا» مبادرة من الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، تهدف إلى توفير أعلى معايير الصحة النفسية لـ1400 من أبطال الدفاع المدني في إمارة دبي، والارتقاء بجودة حياتهم، من خلال تنظيم 50 ورشة تدريبية متخصصة في مجالات الصحة النفسية على مدار العام، بالتعاون مع شركاء المبادرة، يشارك فيها 30 متخصصاً في مختلف مجالات الصحة النفسية، وتغطي 22 مركز دفاع مدني بدبي.

ويأتي إطلاق المبادرة لتعزيز قدرات رجال الدفاع المدني، وتمكينهم من مواجهة التحديات النفسية التي يتعرضون لها أثناء عملهم في مكافحة الحرائق وعمليات الإنقاذ، بما يسهم في تحسين جودة حياتهم، ويدعمهم في تأدية مهام عملهم، وينعكس إيجاباً على المجتمع.

ونظم البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة ضمن فعالية إطلاق مبادرة «إنتو ثروتنا» جلسة تفاعلية مع رجال الإطفاء، تناولت الموضوعات المتعلقة بصحتهم النفسية، بمشاركة عهود الرومي، واللواء خبير راشد ثاني المطروشي، وحضور مختصين وأطباء من هيئة الصحة بدبي، استمع الحضور خلالها إلى أبرز التحديات النفسية والمواقف المؤثرة التي يعيشها رجال الدفاع المدني في عمليات الإنقاذ ومكافحة الحرائق، وتناولوا أفضل الوسائل لمواجهة آثارها، بمشاركة عدد من رجال الدفاع المدني ومتخصصين بالصحة النفسية.

تعزيز جودة الحياة

وأكدت عهود الرومي أن الصحة النفسية تمثل أحد المحاور الرئيسة للاستراتيجية الوطنية لجودة الحياة، مشيرة إلى أن الصحة النفسية تمثل أحد أهم التحديات التي تواجه الإنسان والحكومات في العصر الحديث، نتيجة لاختلاف التجارب وضغوط الحياة، وتسارع تغيراتها وانعكاساتها على الحالة النفسية والاجتماعية للأفراد.

وقالت إن «الدور الإنساني والمجتمعي المهم الذي يؤديه أبطال الدفاع المدني، والظروف الاستثنائية والتحديات التي يواجهونها خلال عملهم في إنقاذ الأرواح ومكافحة الحرائق، يحظى بتقدير كل فئات المجتمع»، مشيرة إلى أن حكومة الإمارات حريصة على توفير كل عناصر جودة الحياة لهؤلاء الأبطال، بما في ذلك تعزيز الصحة النفسية، وتهيئة بيئة عمل تتبنى برامج ومبادرات كفيلة بتحسين جودة حياتهم، وتمكنهم وتدعمهم في أداء عملهم.

الوقاية والسلامة

وأكد اللواء خبير راشد ثاني المطروشي، أن الدفاع المدني بدبي ينظم حملة «إنتو ثروتنا» تزامناً مع عام الاستعداد للخمسين، الذي تستشرف فيه الدولة المستقبل من خلال تضافر جهود الجهات الحكومية والخاصة والمجتمعية، وتكامل المبادرات والبرامج والمشروعات، وتوحيد الأفكار والرؤى، لتكون فريق عمل واحداً مُبتَكِرٍاً ومُبدِعٍاً، بما يسهم في دفع عجلة التنمية واستدامتها، وتحقيق طموحاتنا لمستقبل أكثر أمناً وازدهاراً.

وقال: «نحن على ثقة بأن حملة (إنتو ثروتنا) وغيرها من المشروعات والمبادرات التي يتم إطلاقها بالشراكة مع مختلف الجهات تسهم في تعزيز إجراءات الوقاية والسلامة بين جميع أفراد المجتمع، والحد من الحوادث واندلاع الحرائق، والتوعية بأهمية نشر الصحة النفسية بين الإطفائيين، التي تشكل عنصراً أساسياً في تكوين الشخصية القادرة على التعامل مع مختلف الظروف والمبادرة خلال عمليات الإنقاذ والتعامل مع الحوادث».

الصحة النفسية

وأشارت فاطمة موسى، العضو المؤسس في جمعية «مع الأمل»، إلى أن الجمعية تدعم جميع المبادرات التي تسهم في تعزيز الصحة النفسية لدى أفراد المجتمع من خلال المبادرات وورش العمل التي تقدمها بالتعاون مع مجموعة من الأطباء الإماراتيين المتميزين، لنشر السلوك الإيجابي بين جميع أفراد المجتمع، باعتبارهم أساس عمليات التنمية والتطوير في الدولة.


عهود الرومي:

«الصحة النفسية تمثل أحد المحاور الرئيسة للاستراتيجية الوطنية لجودة الحياة».

راشد ثاني المطروشي:

«الحملة تزامناً مع عام الاستعداد للخمسين الذي تستشرف فيه الدولة المستقبل».

ورشات توعوية

تتضمن حملة «إنتو ثروتنا» تقديم 50 ورشة توعوية وتثقيفية هادفة لتعزيز الصحة النفسية وجودة الحياة بين رجال الدفاع المدني، في 22 مركزاً للدفاع المدني بدبي، وعلى مدار العام، تنظم بالتعاون بين البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة، وهيئة الصحة بدبي، وجمعية «مع الأمل».

وتم تنظيم جلسة حوارية تفاعلية حول تعزيز الصحة النفسية لرجال الدفاع المدني، بمشاركة أطباء ومختصين في هيئة الصحة بدبي، هم كل من: الدكتورة سامية الخوري استشاري ورئيس قسم الطب النفسي بالإنابة ورئيس جمعية الإمارات للصحة النفسية، ومدير إدارة الصحة العامة، د. بدرية الحرمي وندى عبيد الشحي أخصائي اجتماعي إكلينيكي أول، والدكتورة فاطمة سيد أحمد أخصائي نفسي، والدكتورة منى عبداللطيف عمر أخصائي أول الصحة العامة.

دبي- الإمارات اليوم

طباعة