الأعرج ومنصورة عزّ الدين يناقشان اكتشاف المواهب الروائية

    صورة

    ناقش معرض الشارقة الدولي للكتاب، خلال جلسة حوارية بعنوان «نكتب معاً» استضافت كلاًّ من الروائي الجزائري واسيني الأعرج والروائية المصرية منصورة عزّ الدين؛ دور ورش العمل والمحترفات الإبداعية في صناعة الكتاب والروائيين والأثر الذي تحدثه في اكتشاف المواهب في هذا المجال وتنميتها.

    واستهل الأعرج حديثه في الجلسة التي أدارتها الشاعرة الإماراتية شيخة المطيري بالإشارة إلى أن هذه الورش لا يمكنها صناعة المبدعين، بل اكتشافهم، مؤكداً أن الموهبة هي الأساس في خلق كاتب جيد وناجح يستطيع من خلال إبداعاته أن يثري المكتبة العربية بمؤلفات تعبر عن غزارة وثراء لغوي ومعرفي ومضامين ناضجة يمكن القول عنها إنها عمل روائي متميز.

    من جانبها، أكدت الروائية المصرية منصورة عزّ الدين، أن الكاتب لا تتم صناعته بل يجب رصد نقاط القوة والضعف فيه وتوجيهه نحو آفاق أكثر إبداعية، وهذا دور الكاتب المدرب، حيث قالت: «الذي يقدم هذه الورش الإبداعية عليه أن يكون مدركاً لضرورة لفت انظار الكتاب المبتدئين نحو اكتشاف ما هو غير عاديّ في العادي، حيث الأمور في مسألة الكتابة الإبداعية لا تتم عن طريق التلقين بل من خلال تعزيز ضرورة أن يكثف الكاتب المبتدئ من قراءاته وأن يفهم الأدب بشكل يسمح له بدخول هذا العالم، واكتشاف خباياه ليبدأ في صناعة أدواته الخاصة».


    - منصورة عزّ الدين:

    ضرورة لفت أنظار

    الكتاب المبتدئين

    لاكتشاف ما هو غير

    عاديّ في العادي.

     

     

    طباعة