عروض المهرجان تستمر حتى 19 الجاري

فكاهة مصرية وخيال أميركي في افتتاح «القاهرة التجريبي»

افتتاح الدورة الـ26 للمهرجان نُظِّم على المسرح الكبير بدار الأوبرا. وكالات

حمل افتتاح مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي القليل من الفكاهة والكثير من الخيال، مع تقديم ممثل خفيف الظل للحفل، وعرض مسرحية غنائية شهيرة من الولايات المتحدة.

وأقيم افتتاح الدورة الـ26، مساء أول من أمس، على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية، وقدمه الممثل والمذيع أحمد أمين الذي تلاعب بمصطلح «المسرح التجريبي» لينتزع ضحكات الحاضرين من خلال استعراض ذكرياته الشخصية مع المهرجان، سواء كمشاهد أو فنان مشارك لاحقاً.

وشهد الحفل تكريم ستة من فناني وصناع المسرح على مستوى العالم، هم المخرج والمؤلف الأميركي لي بروير، والمخرج اليوناني ثيودوروس تريزوبولوس، والأكاديمية الأوغندية جسيكا قهوا، والمخرج العراقي محسن العلي، والمخرج الجزائري زياني شريف عياد، والكاتب المصري محمد أبوالعلا السلاموني.

وجاء الختام مع العرض الغنائي «الخياليون» (ذا فانتاستيكس) من الولايات المتحدة ضيف شرف المهرجان هذا العام.

العرض مدته نحو 80 دقيقة ويقدمه ثمانية من الممثلين يصاحبهم عازف بيانو وعازفة هارب، ويتناول قصة شاب وفتاة في مقتبل العمر يتحابان، ويحمل كل منهما أحلاماً وردية في خياله، لكن مرور الوقت يكشف لهما قلة خبرتهما، ويضع أمامها العراقيل التي يتغلبان عليها سوياً.

وقالت نائبة رئيس البعثة الأميركية بالقاهرة، دوروثي شيا، في كلمة سبقت العرض: «يسعدنا أن نكون ضيف شرف أحد أكبر وأهم المهرجانات المسرحية في الشرق الأوسط».

وأضافت «عرض اليوم يقدم منذ 40 عاماً في الولايات المتحدة، ويحظى بقبول كبير لدى الجمهور، وهو نموذج متميز للمسرح الغنائي الأميركي».

وتابعت «تشارك الولايات المتحدة بهذا العرض في الافتتاح، وتقدم عرضاً آخر للمسرح التجريبي ضمن برنامج المهرجان، إضافة إلى ورش عمل متخصصة ومحاضرات يقدمها مسرحيون مخضرمون».

ويستمر مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي حتى 19 الجاري، ويشمل برنامجه 20 عرضاً من مصر وسورية والإمارات والكويت والعراق وتونس والمغرب والبرتغال وسويسرا والمجر وكوسوفو والبرازيل ونيجيريا والولايات المتحدة، تقدم جميعها بالمجان على مسارح الدولة.


6

من فناني وصنّاع

المسرح على مستوى

العالم كُرّموا خلال

انطلاقة المهرجان.

طباعة