«تراث الإمارات».. حاضر في «الأسبوع الأزرق»

إقبال لافت من الزوّار على جناح تراث الإمارات. من المصدر

حظي جناح نادي تراث الإمارات المشارك في القرية التراثية، التي افتتحها على شاطئ السعديات، مساء أول من أمس، وزير التغيّر المناخي والبيئة، الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، بإقبال لافت من زوّار القرية، الذين جذبتهم الصناعات اليدوية الحيّة والأكلات الشعبية.

واستوقفت أركان الجناح العديد من المسؤولين والضيوف الذين حضروا حفل افتتاح القرية، التي تقام على شاطئ السعديات بالقرب من ميناء جزيرة «نوراي»، بالتعاون بين نادي تراث الإمارات وهيئة البيئة - أبوظبي، ضمن فعاليات الأسبوع الأزرق، الذي ينظمه مجلس شباب هيئة البيئة في أبوظبي، بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية، وعدد من مجالس الشباب.

ويضم «الأسبوع الأزرق»، الذي يستمر حتى يوم غد، مجموعة من الأنشطة الهادفة إلى إبراز الدور القيادي للشباب في مجال التنمية المستدامة، وتطوير اقتصاد مستدام، إلى جانب تعزيز السياحة البيئية في المنطقة، عبر ما تعكسه فعاليات الأسبوع، على رأسها القرية التراثية التي تحتفي بالتقاليد البحرية الغنية في الدولة، وتتيح الفرصة للزوّار للتعرف أكثر إلى التقاليد الإماراتية وتاريخ الدولة وثقافتها، لاسيما التراث البحري الغني بالصناعات والحِرف اليدوية التقليدية والفنون.

 

طباعة