20 عرضاً تتنافس على منصة «كلباء للمسرحيات القصيرة»

المخرجات الإماراتيات قادمات

صورة

بدأت لجنة المشاهدة الخاصة بعروض مهرجان كلباء للمسرحيات القصيرة أعمالها أمس، لاختيار العروض المتأهلة للمنافسة على جوائز المهرجان الذي ينظم في الفترة من 26 إلى 30 سبتمبر الجاري بالمركز الثقافي لمدينة كلباء.

واستهلت اللجنة أعمالها بمعاينة الأعمال المتقدمة من مدينة الشارقة في مسرح معهد الفنون المسرحية، على أن تنتقل الأسبوع المقبل إلى مدينة كلباء لمشاهدة عروض المنطقتين الوسطى والشرقية.

وتضم لجنة المشاهدة الممثل والمخرج إبراهيم سالم، والممثل والكاتب عبدالله مسعود، والدراماتورج التونسي يوسف البحري.

وشهد المهرجان الذي تنظمه إدارة المسرح بدائرة الثقافة في حكومة الشارقة إقبالاً لافتاً هذا العام، إذ بلغت العروض الراغبة في المشاركة 20 عرضاً، مع حضور لافت للإناث، إذ توجد سبع مخرجات، ست منهن يشاركن للمرة الأولى، ومعظمهن إماراتيات، وهن: ميثاء الصخري بمسرحية «المعصرة» تأليف الإيطالي لويجي بيرانديلو، وعائشة القايدي بمسرحية «الزيارة» للإيطالي دينو بوزاتي، وآمنة النقبي بمسرحية «الأعمى والمقعد» للسريلاكي درماسينا باتيراجا، وهدى بشر بمسرحية «القناع» للبريطانيين فرينوديد جيسي وهارولد هاروود، وشمسة النقبي بمسرحية «روميو وجولييت» للبريطاني وليم شكسبير، وعائشة حمدان سيف بمسرحية «المغرورتان» عن مسرحية «المتفلسفتان السخيفتان» للفرنسي جان موليير، ودينا بدر بمسرحية «الصورة» للبولندي سيلافومير مروجيك.

كما تحضر مجموعة من الأسماء الجديدة في القائمة المتقدمة للمشاركة، ومن بين تلك الأسماء: جاسم سامي غريب الذي يشارك بمسرحية «أبوزهرة بفمه» للويجي بيرندلو، وعلي حسن بشوه بمسرحية «ناس في الريح» لوليم أنج، إضافة إلى علي سراج بمسرحية «مشاجرة رباعية» للروماني أوجين يونسكو، ومحمد علي يوسف بمسرحية «صديق» للفرنسي ادموند ساي، ومحمد الحنطوبي بمسرحية «حالة طوارئ» للفرنسي البير كامو، وعمر الهنداسي بمسرحية «مدرسة الأرامل» للفرنسي جان كوكتو، ويوسف المغني بمسرحية «في العربة» للفرنسي آرثور آداموف، ومحمد حسن آل رحمة بمسرحية «الانتحار» للإيطالي ماريو فراتي.

وتقدم للمشاركة أيضاً خمسة من المخرجين الذين سبق لهم الحضور في دورات سابقة للمهرجان، وهم: خليل إبراهيم بمسرحية «في الداخل» للبلجيكي موريس ميترلنك، وبدر الرئيسي الذي يسعى لتسجيل حضوره هذه السنة بمسرحية «سكان المستنقع» للنجيري وول سوينكا، وسعيد الهرش بمسرحية «الطاعون» عن نص «حالة طوارئ» للفرنسي البير كامو، ويشارك أحمد عبدالله راشد بمسرحية «مغامرة رأس المملوك جابر» للسوري سعد الله ونوس، ويشارك رامي مجدي بمسرحية «شيلوك والعاصفة السوداء» عن مسرحية «تاجر البندقية» لشكسبير.

برنامج تدريبي

خضع جميع المخرجين المتقدمين للمشاركة في المهرجان لبرنامج تدريبي مكثف في شهري يوليو وأغسطس الماضيين، في إطار دورة عناصر العرض المسرحي، تحت إشراف أساتذة متخصصين في فنون الإخراج والتمثيل والسينوغرافيا والدراماتورجيا.

26

الجاري ينطلق المهرجان

في المركز الثقافي

لمدينة كلباء، ويستمر

5 أيام.