«كلمة» يترجم سلسلة إبداعية للأطفال

يستعد مشروع «كلمة» للترجمة في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث لنشر سلسلة إبداعية عالمية مختارة للأطفال، ومترجمة عن الثقافات الفرنسية والألمانية والسويسرية والأميركية والبريطانية والكورية واليابانية، مكونة من 10 نصوص، خلال فعاليات الدورة المقبلة من معرض أبوظبي الدولي للكتاب في مارس المقبل.

وقال مدير مشروع كلمة للترجمة د. علي بن تميم إن «أهداف هذه السلسلة تظهر في سعيها إلى نشر فكرة القراءة لدى الأطفال، وشحذ مخيلة الطفل ولغته عن طريق قراءة أدب الأطفال العالمي، ثم تأسيس الطفل على المبادئ الإنسانية، تلك التي تتجلى في الانفتاح على الآخر والانضمام للمجتمعات الإنسانية بإيجابية. بالإضافة إلى تحفيز الأطفال على حب بيئتهم وحمايتها واكتشاف عمقها، والتفكير والمغامرة في التجريب من أجل الإبداع». وسيدعو مشروع «كلمة» الكاتبة العالمية الأميركية روث سوزان إلى أبوظبي من أجل تقديم جملة من ورشات العمل مختصة في التأليف للأطفال ورسم النصوص، ومعايير اختيار كتب الأطفال وطريقة قراءتها. وسيعلن عن ورشات العمل قريباً للتسجيل فيها. وتعد سوزان روث واحدة من أبرز المؤلفين في حقل الطفولة. واختار مشروع «كلمة» بالتعاون مع مجموعة من الخبراء في أدب الأطفال جملة من العناوين، ومنها «تصبحان على خير» لبيتر بافلز شتوكلي، و«النعجة السوداء» و«عائلة هوبل» لفلورنس ديفلي، و«السنجاب والنهر الكبير» لبلتريك اتشايمر، و«ميمي» و«موتسارت» لدوريس دوري، و«طاولة الأدغال» لديتر لوين بيرغر.
طباعة