برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مهرجان سراييفو يحتفي بسينمائي ألماني بـ«قلب فخري»

    فيم فيندرز: أرتدي هذا القميص بفخر منذ 10 سنوات. إي.بي.إيه

    تسلّم السينمائي الألماني فيم فيندرز «قلب سراييفو الفخري»، وهي جائزة خاصة يقدّمها مهرجان الفيلم في العاصمة البوسنية، تقديراً «للإسهامات القيّمة» في الفنّ السابع.

    ومُنح المخرج الألماني المخضرم التكريم خلال حفل افتتاح المهرجان المنعقد بين 13 و20 أغسطس الجاري بحضور الجمهور، بعد نسخة افتراضية عام 2020 بسبب الوباء.

    وقال مدير المهرجان ميرساد بوريفاترا خلال تسليم الجائزة: «إنه لمن دواعي سرورنا أن نكرّم إحدى الشخصيات المحورية في صناعة السينما العالمية».

    وسبق للمخرج الحائز جائزة السعفة الذهبية في «كان» سنة 1994 عن فيلم «باريس، تكساس» أن قدّم في مهرجان سراييفو «وثائقياً» عن الراقصة الألمانية بينا باوش عام 2011. وعاد إلى المهرجان بعد 10 سنوات مرتدياً قميصاً رمادي اللون عليه رسم «قلب»، وهو رمز المهرجان.

    وقال السينمائي الذي احتفى أمس، بعيد ميلاده الـ76: «كنت هنا قبل 10 سنوات في عام 2011، ومذاك أرتدي هذا القميص بفخر. والآن أذهب ومعي قلب حقيقي، على أمل العودة في 2031».

    وسيتسنّى للجمهور مشاهدة مجموعة من أفلام المخرج في هذه الدورة من المهرجان، أبرزها نسخة مرمّمة من «ذي مليون دولار هوتل» الحائز جائزة الدبّ الفضي في مهرجان برلين السينمائي سنة 2000.

    طباعة