بعيداً..

«الخروج من متجر الهدايا»

بعيداً عن دور العرض المحلية قدم رسام «الغرافيتي» بانكسي فيلماً وثائقياً بعنوان Exit Through The Gift Shop «الخروج من متجر الهدايا»، لاقى نجاحاً كبيراً سواء عند عرضه في «ساندانس» أو «مهرجان برلين السينمائي»، وصولاً إلى عرضه في دور العرض الأوروبية والأميركية، وتأتي أهمية هذا الفيلم كونه يشكل وثيقة مهمة عن رسامي «الغرافيتي» في العالم، وفي مقدمهم بانكسي نفسه الذي صنع الفيلم، والذي يظهر متخفياً كما هو في الواقع بوصفه شخصية مجهولة وملاحقة من قبل الشرطة في أكثر من بلد في العالم، بوصفه مخرباً للممتلكات العامة.

الفيلم يقدم رصداً متنوّعاً لمقولات هذا الفن المشتبك بالسياسي واليومي، ويستعين بانكسي بشخص آخر يفترض أنه هو من يقوم بصناعة الفيلم، إلا أن هذا الأخير سرعان ما يصير رساماً ويمضي بانكسي في توثيق أعماله، على شيء من اللعبة السردية التي توثق كل عوالم «الغرافيتي». وجدير ذكره أن الفيلم رشح أيضاً لأوسكار أفضل فيلم وثائقي لهذا العام.

طباعة