ناعومي كامبل تصبح أماً للمرة الأولى في الـ 51 من العمر

ناعومي: أعجوبة صغيرة ومدهشة اختارتني أن أكون أماً لها. رويترز

أثارت عارضة الأزياء البريطانية البالغة 50 عاماً ناعومي كامبل أمس الثلاثاء مفاجأة على شبكات التواصل الاجتماعي بإعلانها عن ولادة طفلها الأول.

وكتبت العارضة الشهيرة في منشور على «انستغرام» معلّقة على صورة تظهر قدمي طفلتها «أعجوبة صغيرة ومدهشة اختارتني أن أكون أماً لها. إنه لشرف كبير لي أن تزين هذه الروح الصغيرة حياتي».

وتابعت العارضة التي تحتفل بعيدها الـ51 بعد ايام «ما مِن كلمات تَصِف هذا الرابط القوي الذي يجمعني بك يا ملاكي».

ولم تذكر العارضة التي تعيش في نيويورك أي معلومات اضافية، خصوصاً في ما يتعلق باسم الطفلة وتاريخ ولادتها وظروفها.

وهنأ مشاهير كثيرين من عالمي الموضة والسينما ناعومي كامبل بولادة طفلتها، من بينهم المصمم مارك جايكوبس والممثلتان زويه زالدانا وجودي تورنر-سميث.

وكانت كامبل تطرقت مرات عدة في تصريحات صحافية خلال الاعوام الأخيرة الى رغبتها في إنجاب طفل.

وقالت لصحيفة «ايفنينغ ستاندرد» البريطانية عام 2017 «أفكر باستمرار في إنجاب الاطفال». وأضافت «حالياً مع تقدم العلم يمكنني أن أنجب عندما أشاء».

ولمع نجم ناعومي كامبل في تسعينات القرن العشرين. وكانت اول عارضة أزياء سوداء تحقق شهرة عالمية.

طباعة