برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    حجم قاعدة بيانات الجمعية فاق الـ 55 ألف أسرة متعففة وحالة إنسانية

    «بيت الخير» أنفقت 2.5 مليار درهم حتى نهاية يونيو

    «بيت الخير» قدمت مساعدات طارئة لنجدة أسر بـ22.5 مليون درهم في 6 أشهر. من المصدر

    أعلنت جمعية «بيت الخير» نتائج إنفاقها على المشروعات الخيرية للنصف الأول من عام 2021، والتي أظهرت أن الجمعية قد أنفقت حتى نهاية يونيو 83 مليوناً و543 ألفاً و126 درهماً، استفاد منها 21 ألفاً و306 أسر.

    وأفادت الجمعية بأن بهذا الإعلان تكون حققت نمواً إنسانياً جديداً وغير مسبوق، بوصول حجم إنفاقها على مشروعاتها الخيرية خلال 32 عاماً إلى 2.5 مليار درهم، وصلت إلى المستفيدين مباشرة، بعد أن فاق حجم قاعدة بياناتهم 55 ألف أسرة متعففة وحالة إنسانية، استجابةً منها لتوجيهات صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الذي دعا في البند التاسع من وثيقة الخمسين، إلى تحقيق نمو سنوي في الأعمال الإنسانية يعادل ويواكب النمو الاقتصادي لإمارة دبي.

    ونالت الأسر المتعففة نصيباً وافراً من عطاء «بيت الخير» خلال هذا العام، حيث أنفق مشروع «أمان» للتكافل المجتمعي، الذي يقدم مساعدات نقدية وغذائية بشكل شهري 26.6 مليون درهم، وعززتها من خلال برنامج «حافز» للارتقاء بمعاش الأسر بتوزيع المستلزمات المنزلية وصيانة منازل المحتاجين. وبلغ عطاء «بيت الخير» ذروته هذا العام خلال حملة رمضان، التي قامت تحت شعار (وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ)، حيث نجحت في إنفاق 60.3 مليون درهم، تضمنت مشروعات برنامج (فرحة) الذي يضم مشروعات الدعم والإسعاد في رمضان والعيد، مثل المير الرمضاني (8.3 ملايين) وإفطار صائم (7.5 ملايين) والعيدية (4.1 ملايين)، وزكاة الفطر (1.4 مليون) وغيرها من مشروعات.

    وقدمت «بيت الخير» مساعدات طارئة لنجدة الأسر والحالات التي تعاني أزمات وعجزاً واحتياجات عاجلة، بقيمة 22.5 مليون درهم، بما فيها نحو 1.3 مليون درهم لتحرير ستة مواطنين غارمين من السجن، بالإضافة إلى إنفاق نحو 5.7 ملايين درهم لعلاج المرضى، بما فيها كلفة العمليات الجراحية والأدوية، بالإضافة إلى مليوني درهم لدعم التعليم.

    طباعة