مجموع جوائز الدورة الثالثة يبلغ مليون دولار

«سقيا الإمارات» تقدم إرشادات لتسهيل المشاركة في جائزة محمد بن راشد العالمية للمياه

سعيد محمد الطاير: «توسيع نطاق الجائزة، لتشمل تقنيات جديدة، باستخدام الطاقة المتجددة».

قدمت اللجنة الفنية، التابعة لمؤسسة «سقيا الإمارات» تحت مظلة مؤسّسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، مجموعة من النصائح والإرشادات لتسهيل مشاركة المؤسسات البحثية والأفراد في الدورة الثالثة من جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ويبلغ مجموع جوائزها مليون دولار، وتهدف إلى إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة للتصدّي لمشكلة شُح المياه.

وأكد رئيس مجلس الأمناء في مؤسسة «سقيا الإمارات»، سعيد محمد الطاير، التزام المؤسسة بتقديم مقومات الدعم لأعمال البحث والتطوير، الهادفة لإيجاد تقنيات جديدة ومبتكرة من أجل إنتاج وتحلية وتنقية المياه باستخدام الطاقة المتجددة، سعياً منها إلى تعزيز دور دولة الإمارات العربية المتحدة في استحداث حلول للتحديات التي تواجهها المجتمعات الفقيرة والمنكوبة حول العالم.

وأضاف: «توسيع نطاق الجائزة لتشمل تقنيات جديدة تعمل على إنتاج وتوزيع وتخزين ومراقبة وتحلية وتنقية المياه باستخدام الطاقة المتجددة، وإضافة جائزة الحلول المبتكرة للأزمات إلى فئات الجائزة الثلاث السابقة، من شأنه تشجيع عدد أكبر من الشركات والمؤسسات البحثية والأفراد للمشاركة في الجائزة».

من جانبه، أشار المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة سقيا الإمارات، محمد عبدالكريم الشامسي، إلى أن «المؤسسة تشترط على المشروعات المشاركة إثبات جودة وسلامة المياه المنتجة والسعة الإنتاجية، وفقاً للعوامل ذات الصلة مثل نوعية مياه المصدر والظروف البيئية والقيود الفنية، وأنظمة التعقيم، ومتطلبات التشغيل والصيانة».

ونصحت اللجنة الفنية برئاسة عضو مجلس الأمناء المشاركين، المهندس ناصر لوتاه، بالتأكد من استيفاء طلبات التسجيل للشروط المطلوبة، إضافة إلى إبراز دور الطاقة المتجددة في إنتاج المياه، وعرض تقييم الأثر البيئي الذي سيحققه المشروع من حيث إنتاج المياه أو تحليتها أو تنقيتها أو إدارتها.

كما تنصح اللجنة بتسليط الضوء على الوفورات المالية التي سيحققها المشروع من خلال تحليل كلفة دورة الحياة، وتوضيح فترة الاسترداد ومعدل العائد الداخلي. كذلك يتعين التركيز على الجوانب الإبداعية وشرح العمليات والتقنيات والنهج المطبق، علاوة على إبراز أمثلة ناجحة عن مشروعات أثبتت كفاءتها في إنتاج المياه ويمكن إعادة تنفيذها في مكان آخر، وتقديم شرح عن احتياجات السوق وإبراز سهولة الاستخدام. إضافة إلى ذلك، ينبغي تحديد المعنيين مثل الشركاء والرعاة والمتعاملين والجمهور أو المستخدمين النهائيين. ويمكن التركيز على الجانب التوعوي والمعلومات والمعارف الهادفة لرفع مستوى وعي المعنيين، والتعريف بخطط تحسين المشروعات المستقبلية.

وتشترط «سقيا الإمارات» توفير مياه آمنة صالحة للشرب تتوافق مع معايير منظمة الصحة العالمية، إلى جانب الالتزام باللوائح والمعايير البيئية والاجتماعية (ESS) المحلية، علاوة على تحليل الكلفة والفائدة، وعرض إمكانية وصول المشروع إلى مناطق واسعة، وشرح المنهجيات والتطبيقات الجديدة والمبتكرة وإجمالي الكفاءة. إضافة إلى ذلك، خصصت المؤسسة جملة من الشروط المحددة لكل فئة من فئات الجائزة.

ويمكن لجميع الشركات ومراكز البحوث والمعاهد البحثية والمبتكرين والشباب، من مختلف أرجاء العالم، من أصحاب التقنيات المبتكرة التي تقدم حلولاً لتحديات شح المياه، التسجيل في الجائزة حتى 30 أبريل 2021، عبر الموقع الإلكتروني https:/‏/‏www.suqia.ae/‏ar/‏awards، ويمكن إرسال الاستفسارات إلى award@suqia.ae

طباعة