«مدرسة» تطلق حملة توعية لملايين الأطفال ضد «كورونا»

أطلقت «مدرسة»، المنصة الإلكترونية التعليمية المفتوحة الأكبر من نوعها للمحتوى التعليمي الرقمي باللغة العربية، حملة توعية شاملة، بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة «اليونيسف»، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونسكو»، ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة «الإيسسكو»، لتثقيف ملايين الأطفال في العالم العربي صحياً، ودعمهم نفسياً وذهنياً، ومساندتهم ومعلميهم وذويهم للتكيّف مع التداعيات والإجراءات الاستثنائية الناجمة عن وباء «كوفيد-19» في المنطقة العربية والعالم.

وتحت عنوان «كُن واعياً»، توفر الحملة التي أطلقتها منصّة «مدرسة»، المنضوية تحت مظلة مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، المحتوى الكرتوني التوعوي باللغة العربية، لتثقيف الأطفال صحياً ودعمهم نفسياً وذهنياً، وذلك من خلال توفير معلومات حيوية مبنية على معلومات طبية دقيقة حول السُبل الأكثر كفاءة للوقاية من العدوى، إلى جانب توفير الدعم والإرشاد النفسي والذهني لهم، للتكيف الإيجابي مع المتغيّرات الطارئة على حياتهم، ومساعدتهم على التأقلم مع خيارات التعلّم عن بُعد. وتضع الحملة مجموعة متكاملة من فيديوهات التوعية المعدّة باللغة العربية، ومتاحة في متناول الجميع عبر صفحة مخصصة للحملة على منصّة «مدرسة» الإلكترونية، وعبر القنوات الإلكترونية لشركاء الحملة.

طباعة