«الشارقة الخيرية» تدعم 25 ألف أسرة بـ «سلة رمضان»

صورة

دعت جمعية الشارقة الخيرية متبرعيها إلى دعم مشروعها الرمضاني «السلة الغذائية» لتمكين الأسر المتعففة من استقبال شهر رمضان المبارك ولديها المؤن الغذائية التي تكفي حاجتها طوال الشهر الكريم، وتستهدف الجمعية 25 ألف أسرة هذا العام.

وأكد المدير التنفيذي للجمعية، عبدالله سلطان بن خادم، أن الجمعية تحرص على تنفيذ مشروع السلة الغذائية بشكل متواصل على الأسر المتعففة، وهو أحد المشروعات الرئيسة في الحملة الرمضانية، إذ تهتم الجمعية بدعم الأسر المتعففة قبيل حلول الشهر الكريم من خلال هذه الحزمة من المواد المتنوعة.

وأشار إلى أن هذه المبادرة المجتمعية تشجع أفراد ومؤسسات المجتمع على الجود، وتعكس مدى الترابط بين كل شرائح المجتمع، حيث يساعد الغني المتعفف، وتمثل الجمعية حلقة الوصل في تنفيذ هذه العملية بين المتبرعين والمستحقين بشكل منظم ووفق آليات متبعة ونهج قويم يركز على توصيل المساعدات لمستحقيها.

وتابع أن الجمعية وضعت مخصصات أولية لتوزيع السلة الغذائية لـ25 ألف أسرة، فيما تعوّل على دعم المحسنين وتبرعاتهم في الوصول إلى مزيد من المستحقين، مضيفاً أن الجمعية لديها أعداد كبيرة من الأسر المتعففة وتسعى جاهدة لرفع المخصصات التي تدعم الأسر المتعففة وتركز على دعم الأقربين أولى من خلال الاستفادة من المشاركات المجتمعية وقنوات التعاون القائمة مع عدد من الجهات المتعاونة، مشيراً إلى أن قنوات المساهمة والتبرع متاحة أمام الجميع للمشاركة الكلية أو المساهمات الجزئية في مشروع السلة الغذائية.

طباعة