5893 مستفيداً من مبادرة «زكاة العلم» التطوعية

الدكتور سعيد الكعبي: «زكاة العلم» بوابة تطوعية تشكل منصة لتواصل العطاءات.

استفاد 5893 مشاركاً ومشاركة من مختلف دول العالم من مبادرة التطوع لمجلس الشارقة للتعليم (زكاة العلم)، حيث شهدت إقبالاً كبيراً على الورش التعليمية الافتراضية من خلال منصة المجلس.

وأفاد المجلس بأن المبادرة لاقت تفاعلاً كبيراً من المتطوعين الذين شاركوا في تقديم ورشها، فضلاً عن الاستفادة التي عززت من قيم مجلس الشارقة للتعليم ورؤيته في نشر العلم والتعلم لفئة وشريحة كبيرة من مختلف دول العالم للاستفادة من الفرصة التطوعية التي تلاءمت مع أهداف المجلس ورؤيته في إتاحة نقل العلم والمعرفة واستفادة المشاركين من المواد العلمية المقدمة.

وجاء طرح المجلس للمبادرة على مدى عام كامل بالتعاون مع دائرة الخدمات الاجتماعية ممثلة في مركز الشارقة للتطوع في إطار رؤية الفرصة التطوعية «زكاة العلم» بطرح سلسلة من الورش التدريبية الافتراضية بواقع 60 ورشة تدريبية افتراضية استهدفت بشكل رئيس الطلبة وذويهم وقدمت لهم مواد علمية متطورة.

وطرحت الورش مواد لها علاقة بالعلوم الإنسانية وأخرى للعلوم الإدارية وكذلك ما يتصل بالجوانب الاقتصادية.

وأفاد عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس مجلس الشارقة للتعليم الدكتور سعيد مصبح الكعبي، بأن «زكاة العلم» تدعم خطط المجلس الاستراتيجية والرامية إلى النهوض بواقع العمل التطوعي في أروقة المجلس والعمل على نشر وترسيخ ثقافة التطور وإتاحة منصة نوعية تتيح الاستفادة المتبادلة من قبل القائمين على عملية الاتصال من المختصين والمعلمين والمدربين وفي الجهة المقابلة المشاركون والمتدربون.

وأكد أن «زكاة العلم» بوابة تطوعية تشكل منصة لتواصل العطاءات انطلقت في شهر يوليو الماضي لتندرج تحت خلق بيئة محفزة للمدربين المتطوعين من داخل وخارج مجلس الشارقة للتعليم، وتعزيز السمعة المؤسسية لمجلس الشارقة للتعليم بين الجهات الحكومية بإمارة الشارقة، بالإضافة إلى المساهمة في خدمة المجتمع من خلال الاستفادة من الخبرات التدريبية في خدمة الفئات المستهدفة لمجلس الشارقة للتعليم وإتاحتها أمام المجتمعات للاستفادة منها وبشكل تفاعلي، يحقق الاستفادة المنشودة من نقل العلم والمعرفة للمستهدفين في أقطار عالمنا.

طباعة