يحتاج إلى أدوية لمدة عام بـ 57.5 ألف درهم

«مصطفى» يعاني الثلاسيميا والتهاب الكبد والطحال

الطبيب المعالج في مستشفى توام أكد ضرورة مواظبة المريض على العلاج. تصوير: إريك أرازاس

يعاني مصطفى (34 عاماً - مصري) الإصابة بمرض الثلاسيميا، والتهاب الكبد، وخضع لعملية لاستئصال الطحال، ويحتاج إلى أدوية لمدة عام، تبلغ كلفتها 57 ألفاً و540 درهماً، إلا أن إمكاناته المالية المحدودة تمنعه من تأمين هذا المبلغ، كونه عاطلاً عن العمل.

ويروي (مصطفى) لـ«الإمارات اليوم» أنه «أصيب بمرض الثلاسيميا قبل فترة، ما استدعى إدخاله إلى مستشفى توام في العين».

وتابع أن طبيبه طلب منه إجراء فحوص وتحاليل طبية، أظهرت نتائجها أنه مصاب بالتهاب الكبد الوبائي، من نوع (سي)، وصرف له بعض الأدوية، ثم تعرّض لمضاعفات صحية في الطحال، خضع على إثرها لعملية جراحية لاستئصاله.

وأضاف (مصطفى): «أُصبت بعد العملية بمرض في الأعصاب، سبّب لي مشكلات صحية كثيرة. كما أُصبت قبل سنتين تقريباً بكسر في الفقرة الرابعة من العمود الفقري، وقد خضعت لعملية جراحية تمثلت في تركيب شرائح في الفقرتين الثالثة والخامسة، وتكللت العملية بالنجاح. لكن الطبيب المعالج في مستشفى توام أكد ضرورة المواظبة على  أدوية تبلغ كلفتها الشهرية 4795 درهماً، أي 57 ألفاً و540 درهماً سنوياً».

وأكد أن ظروفه المالية محدودة جداً، كونه عاطلاً عن العمل منذ عامين تقريباً، مشيراً إلى عدم قدرته على تسديد ثمن الأدوية.

وقال: «كنت أعمل في إحدى المؤسسات الخاصة، لكني توقفت عن العمل جرّاء الأمراض والإصابات التي تعرّضت لها، وأنا حالياً عاجز عن العمل، ولا أعرف كيف سأتدبر مصروفات الحياة اليومية لأفراد أسرتي، المكونة من زوجة وطفلين، فضلاً عن حاجتي الماسة إلى الأدوية».

وتابع: «أعيش على المساعدات التي أحصل عليها من الأصدقاء والأقارب، علماً بأن زوجتي حاولت جاهدة العثور على عمل في جهات ومؤسسات عدة في القطاع الخاص لتأمين متطلبات الحياة والاحتياجات الأساسية للبيت، إلا أنها لم توفق في الحصول على فرصة».

وناشد (مصطفى) أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة من المقتدرين مالياً مساعدته على شراء الأدوية، حتى يتمكن من استئناف حياته والبحث عن عمل جديد. 

طباعة