معرّضة للإصابة بالشلل حال عدم الالتزام بالدواء

«أم محمد» تعاني التصلب اللوحي وتحتاج إلى علاج بـ 69 ألف درهم

تعاني (أم محمد - 35 عاماً) مرض التصلب اللويحي منذ ثلاث سنوات، ووفقاً لمدينة الشيخ شخبوط الطبية، فإن المريضة تحتاج إلى أدوية علاجية لمدة عام، بقيمة 69 ألف درهم، وتناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتها في تدبير تكاليف العلاج، نظراً للظروف القاسية التي تمر بها.

وروت (أم محمد) لـ«الإمارات اليوم» قصة معاناتها مع المرض، قائلة إنها في بداية عام 2018، شعرت بأعراض مرضية عدة، ودوار مستمر، وعدم اتزان أثناء المشي، كما شعرت بوهن في كلتا قدميها، ولا تستطيع المشي من دون أن تتكئ على شيء، مخافة الوقوع، إضافة إلى أن المرض سبب لها تنملاً في جميع أجزاء الجسم.

وأضافت أنها توجهت إلى مدينة الشيخ شخبوط الطبية، وأجرت الفحوص والتحاليل، وتبيّن إصابتها بمرض التصلب اللويحي، ووفقاً للأعراض المرضية تم ترقيدها في المستشفى، وبدء رحلة العلاج بدواء الكورتيزون عن طريق الوريد لمدة ثلاثة أيام، أثناء مكوثها في المستشفى، كما أجريت لها فحوص الدم، وأشعة رنين مغناطيسي للدماغ والحبل الشوكي، وسحب السائل المخي الشوكي، وأكدت النتائج الطبية أنها تعاني مرض التصلب اللويحي.

وأشارت (أم محمد) إلى أنه تم صرف أدوية لها، تتناولها مرتين في اليوم، بغرض إيقاف وتأخير أي هجمات عكسية، ووفقاً لتطور المرض الذي قد يتحوّل إلى إعاقة جسدية مزمنة، تجبرها على المكوث على كرسي متحرك مدى الحياة، ولابد من الاستمرار على تناول الدواء مدى الحياة، لمنع تدهور حالتها الصحية، ومنع المرض من التطور.

وأوضحت أن الدواء تبلغ كلفته الشهرية 5789 درهماً، ما يعادل 69 ألف درهم سنوياً، والمشكلة أن إمكاناتها المالية المتواضعة لا تسمح لها بتدبير هذه الكلفة الباهظة، لافتة إلى أنها كانت تحمل بطاقة «عونك» سابقاً، وكانت تغطي تكاليف علاجها بالكامل، وحالياً تم رفض تجديد البطاقة، وأصبحت عاجزة عن تدبير العلاج، ما أدى إلى توقفها عن تناول الدواء أشهراً عدة، وجعل الأعراض المرضية تعود مرة أخرى، وباتت تشعر بضعف في القدم اليسرى.

وأوضحت أنها راجعت المستشفى أخيراً، وتبيّن ظهور أعراض جديدة من المرض في جسمها، وحالياً تقف عاجزة، ولا تعرف كيفية التصرف، لافتة إلى أن أختها مصابة بهذا المرض، وكلفة علاجها 180 ألف درهم سنوياً، وأختها الأخرى تعاني أيضاً التصلب اللويحي، وكلفة علاجها 180 ألف درهم سنوياً، ولديها بطاقة «عونك» التي تغطي تكاليف العلاج، مبينة أن أسرتها مكونة من تسعة أفراد، والأب يعمل براتب 5000 درهم، وهي تعمل براتب 10 آلاف درهم، والأخ الأكبر يعمل براتب 9000 درهم، يذهب إلى مستلزمات الحياة وإيجار السكن وعلاج أختها، مناشدة أهل الخير مساعدتها في تدبير كلفة العلاج قبل أن تتضاعف أعراض المرض.

تلف الغشاء العازل

أفاد التقرير الطبي الصادر عن مدينة شخبوط الطبية، بأن المريضة تبلغ من العمر 35 عاماً، وتعاني إصابتها بمرض التصلب اللويحي منذ ثلاث سنوات، وتحتاج إلى علاج عبارة عن دواء تتناوله مرتين في اليوم، وتبلغ كلفته الشهرية 5789 درهماً.

ويعرف مرض التصلّب اللويحي بأنه التهاب ينتج عن تلف الغشاء العازل للعصبونات في الدماغ والحبل الشوكي، ويُعطّل هذا التلف قدرة أجزاء من الجهاز العصبي على التواصل، ما يؤدّي إلى ظهور عدد من الأعراض والعلامات المرضية، منها أعراض عضوية أو إدراكية عقلية، وأحياناً تكون على شكل مشكلات نفسية.

طباعة